فيديو قد يقلب اتهامات آمبر هيرد ضد جوني ديب رأسا على عقب
مشاهير أخبار المشاهير
23 أبريل 2022 18:19

فيديو قد يقلب اتهامات آمبر هيرد ضد جوني ديب رأسا على عقب

avatar تقوى الخطيب

كشفت شركة مكياج عالمية، زيف مزاعم النجمة الأميركية آمبر هيرد، خلال محاكمتها أمام طليقها جوني ديب، وذلك عبر مقطع فيديو دحضت الشركة به ادّعاء هيرد أنها استخدمت نوعا معينا من المكياج، لإخفاء آثار الضرب الذي تعرضت له على يد ديب.

وخلال المحاكمة ادّعى محامو آمبر هيرد أنها استخدمت منتج ”أول إن ون“ من شركة ميلاني لتغطية آثار الكدمات التي تعرضت لها جراء اعتداءات ديب، ورفعت محامية من فريق الدفاع علبة من المنتج وقالت إن المدعية كانت تحتفظ بها في حقيبتها على الدوام للتأكد من عدم ظهور كدماتها للجمهور.

لكن شركة مستحضرات التجميل، ومقرها الرئيسي في لوس أنجلوس، أكدت أن هذا المنتج تحديدا لم يصدر إلا بعد انفصال النجمين بنحو عام.

ونشرت مجموعة مكياج ميلانيز، مقطع فيديو على تطبيق ”تيك توك“، موضحة أن المنتج الذي تم ذكره، تم إطلاقه في 2017، بعد انفصال هيرد وجوني ديب.

وتكشف محاكمة أمبر وجوني التي تدور في أمريكا خلال هذه الأيام يوما بعد يوم، أسرارا صادمة حول العلاقة المثيرة للجدل.

ويطالب ديب بتعويض قدره 50 مليون دولار من طليقته ، بينما قدمت ”هيرد“ دعوى مضادة بقيمة 100 مليون دولار.

ووصف جوني ديب الاتهامات التي وجهتها إليه طليقته آمبر هيرد بتعنيفها بأنها أفقدته ”كل شيء“، متهما إياها في المقابل بأنها كانت تضربه.

2022-04-WhatsApp-Image-2022-04-23-at-9.06.28-PM-1

وقال ديب في اليوم الثاني من المحاكمة المقامة في فيرفاكس قرب العاصمة الأميركية واشنطن للنظر بدعوى تشهير رفعها ضد هيرد: ”عندما انتشرت هذه الادعاءات قال الناس إنني شخص خطر وسكّير وأتعاطى الكوكايين وأضرب النساء فقدت كل شيء وانتهيت“.

وحاول ديب إقناع هيئة المحلفين بأن هيرد هي التي كانت تعنّفه، حيث قال: ”عندما كانت تشعر السيدة هيرد بالإحباط والغضب كانت تلجأ إلى الضرب“.

وأشار إلى أن العنف ”يمكن أن يبدأ بصفعة أو دفعة“، مضيفا ”رمتني بجهاز تلفزيون ذي التحكم عن بعد وأصابتني في رأسي، كما أنها ألقت كأسا من النبيذ في وجهي“، مؤكدا أن الممثلة كانت ”ترغب في وقوع شجار وفي العنف“.

وبدأت أزمة جوني ديب عندما خسر معركته القانونية مع زوجته السابقة أمبر هيرد (ارتبط بها من عام 2015 إلى 2017)، وقد اتهمته بالإساءة إليها وضربها، حيث نشرت هيرد عام 2020 مقالا في صحيفة ”الصن“ البريطانية قالت فيه إنه كان يسيء معاملتها.

وقرر ديب مقاضاة هيرد بسبب مقالها الذي أثار ضجة واسعة، متهما إياها بالتشهير.