فرقة BTS تخسر جائزة "غرامي" للمرة الثانية.. وأداء مذهل لأغنية Butter
مشاهير أخبار المشاهير
04 أبريل 2022 11:30

فرقة BTS تخسر جائزة "غرامي" للمرة الثانية.. وأداء مذهل لأغنية Butter

  1. ترقب ”الآرميز“ فوز فرقتهم الكورية الجنوبية ”بانتقان“ BTS في حفل توزيع جوائز ”غرامي“ بدورته الـ 64 (Grammy Awards)، بعد ترشحهم لجائزة ”أفضل آداء بوب ثنائي/فرقة“.

وكانت فرقة BTS ومعجبوها يأملون الفوز بجائزة ”أفضل آداء بوب ثنائي/فرقة“ عن أغنيتهم الشهيرة Butter، إلَّا أن الجائزة ذهبت لصالح مغنية الراب الأمريكية دوجا كات (Doja Cat) والمغنية سزا (Sza) عن أغنيتهما Kiss Me More.

وأعرب أعضاء الفرقة عن خيبة أملهم؛ خاصة أنهم رُشحوا للجائزة ذاتها العام الماضي عن أغنيتهم الشهيرة Dynamite، وخسروا أمام النجمتين الأميركيتين ليدي غاغا وآريانا غراندي عن أغنيتهما المنفردة Rain on Me.

وعبَّر أعضاء الفرقة عن مشاعرهم إزاء الخسارة في بث مباشر بعد انتهاء الحفل، وشكروا المعجبين على دعمهم اللانهائي، وعلق جيمين قائلا: “شكرا للآرميز، بفضلكم كنا قادرين على المحاولة مجددا.. مؤسف جدا أننا لم نفز، لكن مجرد وجودنا هنا كان له معنى كبير بغض النظر عن النتيجة“.

واتفق كل من ”في“ و“جونغكوك“ مع ”جيمين“، على أن مشاهدة العديد من الفنانين الموهبين في الحفل كان بمثابة تجربة رائعة. وقال ”جونغوك“: ”التجربة بأكملها رائعة بالنسبة لنا“، وعلق ”في“: نعم، بكل صراحة، لقد تمكنا من مشاهدة العديد من الآداءت المذهلة؛ لذا هذا كان محفزا جدا لنا“.

2022-04-2-1

من جهة أخرى، صرح ”شوقا“ قائلا: ”لا أعتقد أن علينا الشعور بالحزن يا رفاق. ما فعلناه حتى الآن كان مذهلا جدا“.

وأضاف ”آر ام“: ”يعني، ما الذي يمكننا قوله؟ أنا لست سعيدا جدا بالنتيجة وهذه هي الحقيقة. أعتقد أنه من الجيد أن نكون صادقين. سوف أكون حزينا اليوم، لكني سأكون على ما يرام في الغد. الليلة، يجب علينا تقبّل مشاعرنا. وبحلول الغد، سوف نشعر بإحساس أفضل وسوف نعود لعهدنا على الفور“.

وأكد أعضاء الفرقة أنهم غير نادمين على تجربتهم في ”غرامي“، وأضاف ”آر ام“: ”بكل جدية، نحن لا نشعر بالندم أبدا. لقد بذلنا قصارى جهدنا وقدمنا كل ما نملك. لقد حظينا بوقت جيد. بالطبع، نحن نشعر بالإحباط بخصوص بعض الأشياء… لكن ما يهم حقا هو أننا قدمنا هذا الآداء المذهل أمام الكاميرا“.

وأشعلت الفرقة الكورية خشبة المسرح بأدائها لأغنيتها Butter ورقصتها الحماسية، حيث تلقت إشادة كبيرة من الجميع.

وأحدث ”في“ ضجة كبيرة بسبب تفاعله اللطيف مع المغنية الشهيرة أوليفيا رودريغو (Olivia Rodrigo) خلال أداء الفرقة الحماسية، إذ يظهر ”في“ جالسا إلى جانبها بينما عينيه مثبتتين على عينيها، ثم يميل بنفسه ويهمس بأذنها ببعض العبارات التي تفاجئها، من بعدها يخرج ورقة ويرميها بعيدا.