تفاصيل جديدة حول غضب أنغام ومغادرتها مسرح الحفل.. وحقيقة تهديدها بإلغائه
مشاهير أخبار المشاهير
23 مارس 2022 20:05

تفاصيل جديدة حول غضب أنغام ومغادرتها مسرح الحفل.. وحقيقة تهديدها بإلغائه

avatar نسرين الرشيدي

كشف مهندس الصوت المصري محمد صقر، المسؤول عن حفل النجمة أنغام الأخير، بدار الأوبرا المصرية، أسباب مشكلة الصوت التي واجهت الأخيرة أثناء فقرتها الغنائية، والتي بسببها غادرت المسرح غاضبة بعد التشويش عليها من الجمهور بحجة أن الصوت لا يصلهم بشكل جيد.

وأكد صقر لـ“فوشيا“، أن السبب الذي أدى لحدوث تلك الأزمة والتي تسببت في غضب أنغام ومغادرتها المسرح لبعض الوقت، يعود للتغيرات التي صاحبت خروج الفرقة الموسيقية للفنان الذي قدم الفقرة التي سبقتها، ودخول الفرقة المصاحبة لها، وبسبب هذه التجهيزات وقع الخطأ في الصوت وتم تداركه على الفور.

وأشار إلى أن هذا الأمر وارد أن يحدث مع التجهيزات التي تصاحب الفرق الموسيقية، فلم يكن مقصودا على الإطلاق، ولكن أنغام تضايقت فقط بعد علو صوت الجمهور، وعدم توقفهم عن الصراخ، وبالتالي هي لم تعتَد على مثل هذه التصرفات في حفلها، لذلك قررت الحصول على استراحة مؤقتة لحين حل المشكلة ليس أكثر والتي تمت السيطرة عليها سريعا.

كما نفى مصدر من داخل الأوبرا المصرية أيضا، ما تردد بخصوص أن النجمة أنغام كانت تريد إلغاء الحفل بعد تلك المشكلة التي حدثت معها، وأكد أن ما تردد ليس صحيحا، ولم يصل الأمر لهذه الدرجة، فكل ما في الأمر أن أنغام عندما غادرت المسرح، كانت تريد أن يتم السيطرة على المشكلة التقنية التي حدثت من أجل عودتها لمواصلة فقرتها في هدوء، وأيضا حتى تتم السيطرة على حالة التشويش والضجة داخل قاعة الحفل، وهذا حقها.

وأشار إلى أن هذه ليست الحفلة الأولى لأنغام بدار الأوبرا المصرية، ووقفت على مسرحها كثيرا وتحترم هذا المكان العريق، كما تعلم جيدا أن هذا الخطأ الذي وقع غير مقصود، وحتى عندما علقت مستنكرة ما يحدث بوصف كونه مؤامرة، كانت تمزح مع مايسترو الحفل ليس أكثر، كما أنها عادت لمواصلة فقرتها باستمتاع بعد حل المشكلة.

وكانت النجمة أنغام، قد اضطرت لمغادرة مسرح دار الأوبرا المصرية في حفلها الأخير، لبعض الوقت، وذلك بعدما حدث شغب من البعض اعتراضا على رداءة الصوت في الحفل، وحاولت الفنانة السيطرة على الجمهور إلا أن محاولاتها لم تفلح، وهو ما دفعها لمغادرة المسرح مؤقتا لحين حل المشكلة التقنية، وبعدها عادت مجددا.