داعية عن تصريحات تامر حسني وسعد الصغير بشأن اعتزال الفن: أقرّا بذنبهما
مشاهير أخبار المشاهير
17 مارس 2022 19:58

داعية عن تصريحات تامر حسني وسعد الصغير بشأن اعتزال الفن: أقرّا بذنبهما

avatar مصطفى الحاج

أحدث الداعية المصري حاتم الحويني، نجل الداعية أبو إسحاق الحويني، جدلا واسعا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن فاجأ المتابعين بنشر تدوينة عبر صفحته على ”فيسبوك“، تحدث فيها عن تصريحات النجميين تامر حسني وسعد الصغير حول أمنيتهما بالاعتزال.

وأكد الحويني في تدوينته أن سعد الصغير وتامر حسني ”أقرّا بذنبهما“، وكتب: ”اللهمّ خذ بناصيتهم إليك وتب عليهم“.

2022-03-Screen-Shot-2022-03-17-at-7.40.20-PM

وانهالت تعليقات المتابعين ما بين مؤيدة لحديث الداعية، ومُعارضة لرأيه، ومحاولته لإثارة الجدل من جديد حول ”الفن حرام“، بعد اعتزال الفنان الأردني أدهم النابلسي الغناء.

وعلّق حاتم الحويني على تصريحاته التي انتشرت بشكل واسع عبر مواقع التواصل: ”كده الرسالة وصلت لهم عبر منصّتكم، توبتهم أحبّ إلينا، وهم فيهم خير بإذن الله لكنهم يحتاجون إلى صحبة صالحة تنتشلهم من هذا المستنقع“.

واعتبر متابعون أن حاتم الحويني، استند إلى تصريحات للنجمين سابقًا بأن الفن حرام شرعا، حيث أكد سعد الصغير في تصريحات سابقة أن الغناء حرام، وقال في عام 2010 بعد تعرضه لوعكة صحية أنه لن يكمل في مسيرة الغناء، وسوف يعتزل قبل أن يبلغ الخامسة والأربعين، وأشار إلى أنه كان يتعلم الحديث الشريف مع أحد الشيوخ.

وشدد الصغير البالغ من العمر الآن 52 عاما، أنه مقتنع أن الفن حرام، غير راضٍ عما يقوم به لأنه حرام أيضا، وأعرب عن أمله في الابتعاد عن هذه المهنة في أقرب وقت، والعمل في مهنة ليس فيها شبهات.

2022-03-Screen-Shot-2022-03-17-at-7.40.36-PM

وبحسب تصريحاته السابقة، أشار سعد الصغير إلى أن الغناء مهنة سيئة، خاصة أنها تسيء للذي يعمل وينجح فيها باستمرار، ودائما يُتهم بأشياء غير حقيقة، فضلا عن الشائعات التي تطارده باستمرار سواء كان زواجا أو شرب مخدرات أو كحول أو غيره.

أما النجم تامر حسني، فلم يحدد طبيعة الأسباب التي تجعله يفكر في اعتزال الفن، وقال في تصريحات أخيرة ردا على اعتزاله الفن: ”فكرة الاعتزال موجودة، والأسباب ممكن تكون عديدة، أنا من زمان نفسي في أحلام تانية أعملها“.

وتداول المتابعون بشكل واسع تصريحا قديما للفنان المصري في أحد لقاءاته في بداية مشواره الفني، ببرنامج ”يا مسهرني“ مع الإعلامية المصرية إنجي علي، يعود للعام 2006.

وقال تامر حسني وقتها إنه ”لا يتمنى الموت وهو مطرب“. جاء ذلك ردا على سؤال موجه له: ”إيه الحاجة اللي شاغلة بالك 24 ساعة“، مضيفا أنه لا يرى عيبا أو أمرا مشينا في امتهان الغناء، لكنه لا يرغب أن يموت وهو مطرب، بل أن يكون الغناء مجرد مرحلة ولا تكون آخر الأحلام، بحسب تعبيره، وعلق: ”الإنسان يأتي إلى الدنيا ليقوم بأشياء كثيرة وأحسن من كده“.