أول تصريح لـ حسين فهمي بعد عودته لرئاسة مهرجان القاهرة السينمائي
مشاهير أخبار المشاهير
15 مارس 2022 19:06

أول تصريح لـ حسين فهمي بعد عودته لرئاسة مهرجان القاهرة السينمائي

avatar نسرين الرشيدي

علّق الفنان المصري حسين فهمي، على قرار توليه رئاسة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ44 لعام 2022 خلفا للمنتج والسيناريست محمد حفظي، وتفاصيل المكالمة التي جمعته بوزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم، والتي أبلغته فيها بالقرار الجديد.

وأكد الفنان حسين فهمي في تصريح لـ“فوشيا“، أنه تلقى اتصالا هاتفيا من وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدايم، والتي أخبرته بقرار إسناد الدورة المقبلة من المهرجان له، وهو الأمر الذي وافق عليه على الفور وكان مفاجأة بالنسبة له، كما تحدثا عن بعض التفاصيل الخاصة بالقرار وملامح الدورة الجديدة.

وأضاف أنه وعد الوزيرة خلال المكالمة، ببدء العمل على الفور والتحضير للدورة الجديدة، مع فريق عمل المهرجان، وأنه سوف يبذل قصارى جهده لتقديم دورة مشرفة تليق باسم مصر، وأنه سيباشر عمله خلال أيام قليلة.

وأعرب حسين فهمي، عن سعادته الشديدة بعودته لتولي رئاسة مهرجان القاهرة السينمائي، الذي يعتبره من أهم المهرجانات الموجودة في العالم، ويعتبره بمثابة بيته خصوصا أنه ليس غريبا عنه، حيث سبق وتولى رئاسته لمدة 4 أعوام، وحقق خلالها إنجازات ضخمة.

2022-03-33-1

وأشار إلى أنه حتى بعد تركه لرئاسة المهرجان حينها، كان حريصا على التواجد والمشاركة فيه كل عام، سواء كضيف أو ضمن لجنة تحكيم المسابقات، إذ يحرص على دعمه دائما، لكونه مهرجانا مهما.

ووجه الفنان حسين فهمي، الشكر للمنتج محمد حفظي، على المجهود الكبير الذي بذله في الدورات السابقة من المهرجان، ومشيدا بأدائه وبأنه نجح في أن يقدم دورات ناجحة وباحترافية شديدة.

وفي سياق آخر، جاءت خطوة استبعاد المنتج محمد حفظي من رئاسة المهرجان دون سبب واضح، حيث يتكتم الجميع على تفاصيل خروجه من المهرجان فجأة، رغم أن جميع المؤشرات كانت تؤكد استمراره في مكانه.

يذكر أن محمد حفظي، حرص على تقديم التهنئة للفنان حسين فهمي بمناسبة توليه رئاسة المهرجان، وكتب عبر صفحته على ”فيسبوك“: ”فخور بأربعة سنوات قضيتها رئيسا لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، أتمني أن أكون وُفقت مع فريق رائع من الأفراد الموهوبين في تحقيق هدفنا بالارتقاء بالمهرجان نحو سمعة أفضل علي المستوي المحلي والإقليمي والعالمي وأن نجعل منه منصة هامة لدعم صناع السينما المستقلة في مصر والعالم العربي وجذب أكبر عدد من محبي السينما“.

وأضاف: ”كانت النية البقاء في المنصب ثلاثة دورات فقط ولكن بسبب الظروف والتحديات منذ بداية جائحة الكورونا اصبحوا أربع سنوات أعتبرها من أهم خطوات مسيرتي مع السينما و أتمنى أن يجني المهرجان ثمارها في المستقبل“.

وتابع: ”كل الشكر والامتنان لمعالي وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدايم على دعمها المستمر وفريقي الذي عمل بكل جدية والتزام من أجل المهرجان عاما بعد عام، وخالص التهنئة للنجم الكبير حسين فهمي على عودته من جديد لقيادة مهرجان مصر الأول وكل الأمنيات له بالنجاح والتوفيق“.