بعد جيجي حديد.. بيلا تتبرع بأرباحها من أسبوع الموضة لأوكرانيا وفلسطين
مشاهير أخبار المشاهير
11 مارس 2022 18:54

بعد جيجي حديد.. بيلا تتبرع بأرباحها من أسبوع الموضة لأوكرانيا وفلسطين

أعلنت عارضة الأزياء الأميركية، ذات الأصول الفلسطينية، بيلا حديد، عن تبرعها بكافة أرباحها من المشاركة في أسبوع الموضة إلى الأوكرانيين الذين يتعرضون لغزو روسي، على غرار شقيقتها جيجي.

وقالت بيلا إنها ستتعامل مع المنظمات التي تقدم المساعدة للاجئين الأوكرانيين، بالإضافة إلى الاستمرار في دعم فلسطين التي وصفتها (بالأرض والناس) للتعبير عن جذورها.

ونشرت الشقيقة الصغرى لجيجي صورتين؛ الأولى ترتدي فيها الكوفية الفلسطينية من إحدى المظاهرات السابقة التي شاركت فيها للتضامن مع فلسطين، وأخرى ترتدي فيها بلوزة بألوان العلم الأوكراني، وعلقت: ”يجب أن تكون أعيننا وقلوبنا منفتحة على المظلومين. نرجو أن نرى بعضنا البعض كإخوة وأخوات، خارج السياسة، ما وراء العرق، ما وراء الدين. في نهاية اليوم ، تدفع أرواح الأبرياء ثمن الحرب وليس القادة“.

وأضافت: ”إن مشاهدة أصدقائي وزملائي الأوكرانيين يعملون بجد هنا في أوروبا، وهم قريبون جدًا ولكن بعيدون عن عائلاتهم / أصدقائهم / منازلهم في أوكرانيا ويتعرضون لغزوات وحشية تحدث الآن، هي تجربة عاطفية ومتواضعة للغاية لي. نادرًا ما نتحكم في جداول عملنا وقد أظهر لي هذا الأسبوع حقًا قوة ومثابرة الأشخاص من حولي الذين يمرون برعب محض. إن سماع قصصهم وعواطفهم بشكل مباشر أمر مدمر، وأنا أقف معهم بكل إخلاص لدعمهم. أقف إلى جانب كل شخص تأثر بهذه الحرب وتغيرت حياة الأبرياء إلى الأبد من أيدي ”القوة“.

View this post on Instagram

A post shared by Bella 🦋 (@bellahadid)

وكانت عارضة الأزياء، جيجي حديد، قد أعلنت عزمها التبرع بكامل الأرباح التي تحققها من عروض أسابيع الموضة لهذا الموسم (خريف 2022) من أجل مساعدة الأوكرانيين المتضررين من الغزو الروسي لبلدهم، واستمرار دعم أولئك الذين يعانون ظروفا مشابهة في فلسطين.

جاء ذلك في بيان نشرته جيجي حديد، (26) سنة، عبر حسابها في تطبيق ”إنستغرام“، وأرفقته بمجموعة من الصور ومقاطع الفيديو من مشاركاتها في عروض الأزياء المختلفة، جاء فيه: ”إن التزامنا بجدول أعمال معد مسبقا لشهر عروض الموضة يعني أن نستمر أنا وزملائي في تقديم عروض الموضة أثناء أوقات صادمة ومأساوية في تاريخ العالم“.

وأضافت: ”لا نملك القدرة على تعديل معظم جداول أعمالنا، لكننا نرغب في الاستفادة من الظهور في عروض الأزياء لتحقيق أهداف إنسانية“، مشيرة إلى أن خطوتها هذه تأتي ”تجاوبا مع دعوة عارضة الأزياء الأرجنتينية ميكا أرغاناراز بالتبرع بجزء من أرباح أسابيع الموضة لصالح ضحايا الحرب في أوكرانيا“.

واختتمت بيانها بالقول: ”يجب أن تبقى أعيننا مفتوحة على ظروف جميع ضحايا المعاناة الإنسانية؛ فالأبرياء هم من يدفعون ثمن الحرب في النهاية وليس القادة.. أتمنى أن نرى بعضنا بعضا كإخوة وأخوات بعيدا عن السياسة وبعيدا عن العِرق والدين، اصنعوا السلام. أوكرانيا. فلسطين“، وأرفقته برمز تعبيري لحمامة بيضاء تشير إلى السلام.

View this post on Instagram

A post shared by Gigi Hadid (@gigihadid)

كما حثت عارضة الأزياء الأرجنتينية، ميكا أرغاناراز، (29) سنة، المشاركين في عروض الموضة في جميع أنحاء العالم على التبرع بجزء من أرباحهم من أجل مساعدة المتضررين من الحرب الروسية الدائرة منذ أكثر من عشرة أيام في أوكرانيا، وأعلنت عن تبرعها بدخلها لصالح منظمات إنسانية في أوكرانيا.