تولين البكري عن سبب ابتعادها: لا أريد أن تروا الألم الذي يحيط بي
مشاهير أخبار المشاهير
27 فبراير 2022 14:01

تولين البكري عن سبب ابتعادها: لا أريد أن تروا الألم الذي يحيط بي

avatar آية أبو نظام

كشفت الفنانة السورية، تولين البكري، سبب غيابها عن مواقع التواصل الاجتماعي، والأعمال الدرامية، مشيرة إلى أنها تمر بحالة نفسية سيئة دفعتها للابتعاد عن جمهورها.

ونشرت البكري عبر صفحتها في ”فيسبوك“ رسالة أرفقتها بصور لها إحداها وهي أمام مرآتها وتضع المكياج، وعلقت: ”الجميع يسألون عن سبب اختفائي عن مواقع التواصل الاجتماعي وعن الشاشة“ لكنني لا أريد للمتابعين أن يعرفوا حجم الألم الذي يحيط بي منذ فترة أو يروه“.

وأضافت أنه لم يعد للكلام صدى في ظل الأوضاع التي تعيشها في بلدها بشكل خاص، وباقي دول العالم بشكل عام، متسائلة: ”ما فائدة الشكوى لغير الله“.

واختتمت منشورها مؤكدة عودتها للنشاط الفني والاجتماعي، معبرة عن ذلك بالقول: ”أريد أن أبقى في نظركم صاحبة ابتسامة هادئة وامرأة قوية لا يكسرها شيء“، لتؤكد أنها ستعود لجمهورها أقوى من السابق.

2022-02-65-2

وحظي المنشور بتفاعل كبير من قبل الفنانين، الذين تمنوا لها الصحة والسعادة، مؤكدين أنها ستعود كما كانت دائمًا وأقوى، منهم الفنانة رنا العظم، هناء نصور، روعة ياسين التي علقت: ”سلامة قلبك“، وسالي بسمة: ”سلامة قلبك يا حبيبتي“.

كما انهالت التعليقات من قبل المتابعين، الذين تمنوا عودتها بأسرع وقت، حيث علق أحدهم: ”حبيبتي سلامة قلبك انت قوية، وفعلا رح ترجعي اقوى كل الحب والنور والسلام لقلبك وروحك“، وعلق آخر مؤكداً أنها قوية وستعود: ”سلامة قلبك ..انت قوية وضلي متل ما منعرفك ومتعودين عليكي“.

وعادت البكري للرد عليهم من خلال التعليق على ذات المنشور معربة عن سعادتها العميقة بهذه المحبة التي يكنها لها المتابعون معلقة: ”يخليلي قلوبكم يا احلا عالم رجعتلي طاقتي بهالكلمات الحلوة“.

2022-02-٢٠٢٢٠٢٢٧_١٤٥٤٠٠

وكانت البكري ظهرت مؤخراً في برنامج ”فوق الـ 18“ تحدثت من خلاله عن معاناتها في زواجها الذي استمر 15 عاماً، ثم قررت الانفصال لتعيش حياة طبيعية وكريمة خاصة بعد تعرضها للعنف المنزلي أمام أعين أطفالها الصغار، مضيفة أنها كانت تشعر بالخجل لأنها لم تكن تستطيع حماية نفسها وأطفالها.

الجدير بالذكر أن آخر أعمالها كان مسلسل ”باب الحارة 11″، تأليف مروان قاووق، إخراج محمد زهير رجب، ومسلسل ”لأنها بلادي“، تأليف محمود عبد الكريم، إخراج نجدة إسماعيل أنزور.