رزان مغربي بالمايوه في تنزانيا.. والصور تعرضها للانتقاد
مشاهير أخبار المشاهير
25 فبراير 2022 8:04

رزان مغربي بالمايوه في تنزانيا.. والصور تعرضها للانتقاد

avatar أروى كريم

تعرضت الفنانة اللبنانية رزان مغربي لسيل من الانتقادات، بعد ظهورها بالمايوه، برفقة ثلاثة شبان من سكان زنجبار، أثناء قضائها إجازتها في تنزانيا.

ونشرت الفنانة اللبنانية الصورة عبر حسابها على ”إنستغرام“، ليبدأ رواد التواصل الاجتماعي بتداول الصورة تحت عناوين كثيرة، جاءت أغلبها منتقدة اختيارها للظهور بالمايوه برفقة الشبان الثلاثة.

2022-02-Captureى

وجاء في التعليقات: ”ناسية تلبس قبل ما تتصور“، ”يعني الزنجرابيه الرجاله محتشمين وانتي سيباها على البحري كده“، ”ليش معذبة حالك ولابسة شراشيب“.

في المقابل عبر محبو رزان عن إعجابهم بصورها، ووصفوها بالطبيعية، وفتحوا النار على كل من انتقدها ووجّه لها تعليقات قاسية.

ولم تكتفي النجمة اللبنانية بنشر هذه الصورة فقط عن رحلتها إلى مجموعة الجزر الواقعة بالمحيط الهندي التابعة لتانزانيا، حيث قامت بنشر مجموعة من الصور ومقاطع الفيديو عبر خاصية ”الستوري“ في حسابها على ”إنستغرام“، أطلت ببعضها وهي ترتدي مايوه آخر وتسبح برفقة صديقات لها.

وكذلك وهي تتناول بعض الأطعمة التنزانية غير المألوفة.

2022-02-BeFunky-collageo9

كما التقطت مقطع فيديو لقدميها أثناء تواجدها على الشاطئ، وهي الصورة التي جرى تداولها أيضا على نطاق واسع.

2022-02-BeFunky-collageo96

يُذكر أن رزان مغربي كانت قد شاركت في بطولة الفيلم الكوميدي ”صابر وراضي“، والذي جسدت فيه دور ”جاسمن“.

وتعاونت رزان فيه مع الفنان المصري أحمد آدم، بعد فترة غياب دامت 10 أعوام، وتحديدا منذ تعاونهما في مسلسل ”الفوريجي“.

وكان من المقرر أن تشارك الفنانة المصرية سمية الخشاب في بطولة فيلم ”صابر وراضي“، لكنها اعتذرت في اللحظات الأخيرة؛ بسبب حالة القلق التي تعيشها بسبب أزمة فيروس كورونا؛ مما تسبب في ترشيح الفنانة رزان مغربي لتشارك في البطولة بدلا منها.

2022-02-640x_d2a5b6fdae26db5263f323dab440ecbb4cc5936c65aad950b06cc1c2aef15ae7

وتعرّض فيلم ”صابر وراضي“ حينها لسلسلة من الأزمات، كان أهمها اتهام صُناع العمل بسرقته من الفيلم الفرنسي الشهير، ”المنبوذون“؛ حيث أكد عدد كبير من الجمهور حينها أن البوستر مقتبس حرفيا من بوستر الفيلم الفرنسي، بطولة الممثلين فرانسوا كلوزيه وعمر سي، والذي تدور أحداثه حول رجل مصاب بالشلل غني جدا يستأجر شابا فقيرا لرعايته والعناية به، وتنشأ بينهما مواقف كوميدية.

كما لم يحقق الفيلم إيرادات عالية في شباك التذاكر؛ إذ بلغت إيراداته 30 ألف دولار فقط في 5 أسابيع عرض.