الرئيس الأوكراني.. تنبأ بمستقبله بعد دوره الكوميدي بمسلسل "خادم الشعب"‎‎
مشاهير أخبار المشاهير
24 فبراير 2022 1:55

الرئيس الأوكراني.. تنبأ بمستقبله بعد دوره الكوميدي بمسلسل "خادم الشعب"‎‎

avatar محمد موسى

كان يُنظَر للرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، (44) عامًا، بأنه ممثل كوميدي بارع، بعد أن أدى أدوار في أفلام معروفة، وضاعف حضوره التلفزيوني في أوكرانيا.

زيلينسكي كاتب سينمائي، ومخرج، وممثل كوميدي، آخر أعماله بمسلسل ”خادم الشعب (Servant of the People) الذي تنبأ بمستقبله.

سلط المسلسل الضوء على الوضع السياسي في أوكرانيا، في إطار كوميدي عام 2015، و لعب زيلينسكي فيه دور مدرس تاريخ يدعى ”فاسيل بتروفيتش هولوبورودكو“.

وظهر ”فيتسل“ في أحداث المسلسل عندما تحول من رجل من عامة الشعب إلى رئيس للبلاد، بعدما صوّره أحد تلاميذه عندما تحدث بغضب عن الفساد وينتقد الحكومة في أوكرانيا.

فتم تداول فيديو له بعنوان ”مدرس تاريخ يفقد صوابه“ وطالبه الناس ”في المسلسل“ بالترشح لرئاسة البلاد، لأنهم غاضبون أيضًا من الحكومة وفسادها.

تشجع ”فيتسل“ ورشح نفسه رغم أن استطلاعات الرأي أظهرت أنه ليس له أمل في الفوز، وخالف التوقعات وحقق نجاحًا كبيرًا بجمعه 67% من أصوات الناخبين لتنقلب حياة الممثل رأسًا على عقب.

ما سبق كانت أحداث المسلسل، أما في الواقع فقد أسس زيلينسكي حزبًا باسم مسلسله ”خادم الشعب“ عام 2018، رشح نفسه للرئاسة في 2019 وبشكلٍ يشبه قصة المسلسل، وحقق فوزا كبيرا على الرئيس السابق بترو بوروشنكو بواقع 73% من أصوات الناخبين.

وكانت كلمته عقب فوزه هي ”أعدكم، لن أخذلكم أبدا“، لكنه تعرض بعد ذلك للانتقادات لأنه أحاط نفسه بمخضرمين في صناعة الكوميديا يتمتعون بخبرات سياسية قليلة.

غير أن الكثير من الأوكرانيين، ومنهم منتقدو زيلينسكي، يعتبرون أن وصوله إلى رئاسة البلاد جاء بعد أن كان ممثلا، وهو دليل على ديمقراطية البلاد ونظامها.