جليلة تبكي أثناء تأكيد عودتها لتامر حسني وانفصاله عن بسمة بوسيل
مشاهير أخبار المشاهير
15 فبراير 2022 14:17

جليلة تبكي أثناء تأكيد عودتها لتامر حسني وانفصاله عن بسمة بوسيل

avatar خلدون ضامر

فجّرت الفنانة المغربية ”جليلة“ مفاجأة في أحدث تصريحاتها التي تطرقت فيها مجددا إلى الفنان تامر حسني، وزوجته بسمة بوسيل، مشيرة إلى أنهما منفصلان من حوالي السنة والنصف، وأنها هي عادت وتصالحت معه.

واستنكرت جليلة الاتهامات الموجهة لها بمحاولة خطف تامر حسني من زوجته بسمة وأولاده، مبينة أن عودتهما كانت بعد عام ونصف من انفصال الفنان عن والدة أبنائه الثلاثة“ تاليا، أمايا، آدم“.

وجاء حديث ”جليلة“ خلال اتصال أجراه صديقها حمودة حسين عبر حسابه الخاص على ”إنستغرام“ في بث مباشر للكشف عن أسرار يؤكد من خلالها أن تامر حسني حاول مرارا وتكرارا العودة إلى جليلة؛ لأنه ما يزال يحبها، مؤكدا أن الفنان المصري منفصل عن بسمة، ويعيش كل منهما في منزل مستقل.

2022-02-250324368_1236998326802802_6350253142570218689_n-1

وبين حمودة أن تامر حسني طلب منه مساعدته لتسهيل عمليه لقائه بجليلة بعد أربع سنوات من الانقطاع، حيث قام هو باستدراج صديقته لإحدى الفنادق دون أن يكشف لها عن هوية الشخص الذي تقابله، لتُفاجأ بتواجد تامر.

كما أكد أن لديه الأدلة ومقاطع مصورة تثبت صحة كلامه، وأنه اصطحب جليلة أيضا إلى فيلا تامر حسني، التي تحوي الاستديو الخاص به، دون علمها، وعندما فوجئت بتامر داخل الفيلا انهالت على حمودة بالصراخ؛ لأنه وضعها في موقف محرج.

وبدت الفنانة المغربية متأثرة، ولم تتمالك دموعها وهي تتحدث وطلبت من المتابعين أن يرحموها لأن هناك تفاصيل لا تستطيع أن ترويها، كما علقت عن تامر حسني: ”ما زلت أحبه وأموت عليه“.

2022-02-2_54

وبشأن إعلان خطوبتها وزواجها، لفتت جليلة إلى أنها لن تتحدث عن الموضوع حتى يتكلم الطرف الثاني، وأن الأيام القادمة ستكشف الكثير.

كما علقت: “ كنت رافضة رفض قاطع إنه يرجع لحياتي.. لأنه أكثر إنسان أذاني في حياتي.. أكثر إنسان تعبني في حياتي هو.. هو حكالي إنه منفصل عن أم أولاده من سنة ونص.. أنا على هذا الأساس رجعت.. أنا مش جاية أخرب بيت حد.. أنا مش إنسانة واطية ولا إنسانة من الشارع.. أنا إنسانة لي سمعتي وإنسانة محترمة“.

وأوضحت أنها وافقت بالعودة إليه رغم تركه لها لارتباطه ببسمة بوسيل؛ بسبب حبها الكبير له، خاصة بعدما قصدها وتواصل معها مؤخرا، طالبا منها العودة إليه.