جمال النجادة تخضع لعملية تجميل جديدة.. وترد على سخرية الجمهور
مشاهير أخبار المشاهير
03 فبراير 2022 10:24

جمال النجادة تخضع لعملية تجميل جديدة.. وترد على سخرية الجمهور

avatar خلدون ضامر

خضعت الفاشينيستا الكويتية جمال النجادة لعملية تجميل جديدة، بدت وكأنها غيّرت شيئًا من ملامح وجهها، بحسب الفيديو الذي استعرضته لشكلها الجديد.

وكشفت النجادة أنها قامت بسحب العين والحاجب، وظهرت بلاصق طبي على طرفي حاجبيها، وسط ردود فعل صادمة من انتفاخ شفاهها بشكل مبالغ فيه، واختلاف ملامحها عن السابق.

ووسط ردود الفعل المنتقدة والساخرة لشكل الفاشينيستا الكويتية، فقد تصدت الأخيرة لها، واتهمت المعلقين بأنهم يحرّضون عليها، ويتصيدون بسنابات المشاهير، معلقة: ”معاكم بقالي سنين خبزاكم وعجناكم، ما عندكم شي حقيقي، تدورون على قصائص، باللي عند جداتكم“.

وأضافت جمال النجادة مستنكرة ردود الفعل: ”بما أن جزءا كبيرا من المتابعين عندهم درجة كبيرة من التحريض، فانتو ما بتفعلوا شي غير إنكم تقرروا مين يقصد شو، تعملون قصص، وتحرضون على هذه، وتفتشون في نوايا هذه، فبم إن الوطيس حامي الأيام دي في السوشال ميديا فحبيت أقص عليكم الموضوع وأقولكم هذا“.

في المقابل ذهب العديد من المتابعين لاستعراض صور مركبة قديمة وجديدة للفاشينيستا الكويتية، للكشف عن مراحل تغيّر ملامحها جراء عمليات التجميل التي خضعت لها، منتقدين هوس الفاشينيستات الخليجيات في رسم شكل جديد لهن بأسلوب أبعدهن عن جمالهن الطبيعي.

وغاب الحديث عن اسم جمال النجادة خلال الأشهر الماضية، فيبدو أنها أرادت الابتعاد قليلا بعد أزمة حبسها، وإطلاق سراحها في شهر فبراير 2021 بتهمة الإساءة لأعضاء النيابة العامة الكويتية بعد التحقيق معها في شبهة ”غسيل الأموال“.

2022-02-d3d82cd8dc6de49227f4faacc5f567077697e651-260321162206

ووقتها خرجت الفاشينيستا الكويتية بمقطع فيديو عقب إطلاق سراحها قالت فيه: ”يا مساء الجمال والدلال ويا مساء كل شيء حلو أطل فيه على متابعيني.. أنا اليوم طلعت بنفسي أتشكر منكم شخصيًا على كل شيء جميل قدمتولي إياه في أزمتي اللي طافت.. شكرًا لكل شخص حاول يساعدني“.

وأضافت: ”انتوا عارفين بعد مثل ما السوشال ميديا شهرتها ونجاحها عسل على قلبنا إذن إحنا لازم نتحمل مرها“.

وعقبّت الفاشينيستا الكويتية: ”الحديث اللي صارلي أنا اعتبره تسديد فاتورة نجاح، شكرًا لكم متابعيني.. صدقوني كل كلمة وصلتني وكل دعاء ورسالة جاتلي كان علىّ مثل البلسم“.