كلوي كارداشيان بحالة مزرية بعد خيانة تريستون طومسون.. ووالدتها تدعمها
مشاهير أخبار المشاهير
20 يناير 2022 6:51

كلوي كارداشيان بحالة مزرية بعد خيانة تريستون طومسون.. ووالدتها تدعمها

avatar منى مصلح

تجد نجمة تلفزيون الواقع كلوي كارداشيان دعما ”غير مسبوق“ من والدتها كريس جينر إثر دخولها بحالة نفسية مزرية، بعد الكشف عن خيانة تريستان طومسون لها، واعترافه بإنجاب طفل من امرأة أخرى.

في وقت سابق من هذا الشهر، أكد طومسون – 30 عامًا-  أنه والد طفل مدربته الشخصية ”مارالي نيكولز“، التي رفعت قضية ضده، لمطالبته بالاعتراف بأبوته لطفلها وإعالته ماديا، ودفع الرسوم الأخرى المتعلقة بحملها، في الوقت الذي كان يواعد فيه كلوي كارداشيان علنًا.

2022-01-143

وعلى الرغم من أن هذه ليست المرة الأولى التي يتورط فيها طومسون في ”فضيحة خيانة“ أثناء مواعدة كلوي كارداشيان، قال مصدر لصحيفة ”بيبول“ الأمريكية إن كارداشيان -37 عامًا- تواجه وقتًا عصيبًا، ولا تتقبل موضوع ”الأبوة“ الأخير.

وقال المصدر: ”كلوي تكافح لتقبل ما فعله تريستان، فخيانته لها هذه المرة ”مختلفة“ عن المرات السابقة، وهي أصعب بكثير، خاصة وأنها أعطته فرصه لإصلاح ما فعله المرة الأولى، لأنها أردات أن تنجح علاقتهما فعلا، لكنها دُمرت تماما الآن.“

وأضاف المصدر: ”كلوي تلقي بحملها الآن على والدتها كريس جينير. وتأمل الأم أن تتحسن حالة ابنتها قريبا، لذا فهي تشجعها  على إبقاء خطوط الاتصال مفتوحة مع طومسون خاصة وأنه والد ابنتها ”ترو“ التي تبلغ من العمر 3 سنوات“.

وأكد المصدر: ”حلمت كلوي بحياة خيالية مع تريستان وهي مستاءة للغاية الآن“، وجميع من حولها لم يرها بهذه الحال السيئة من قبل، فهي محبطة إلى أقصى الحدود“.

khloe-kardashian-and-kris-jenner

وفي بداية عام 2022، نشر طومسون رسالة عبر ستوري إنستغرام أكد فيها أنه والد طفل مدربته الشخصية نيكولز، الذي ولد في الـ 1 من ديسمبر 2021، بعد أن رفض الاعتراف بأبوته للطفل في وقت سابق وأنكر الأمر.

وكتب لاعب الدوري الأمريكي للمحترفين آنذاك: ”اليوم، كشفت نتائج اختبار الأبوة أنني والد طفل مارالي نيكولز“.

وأضاف: ”أتحمل المسؤولية الكاملة عن أفعالي. الآن وقد تم إثبات الأبوة، أتطلع إلى تربية ابننا بشكل ودي.“

وتابع: ”أعتذر بصدق لكل من آذيت أو خيبت أمله بفعلتي على المستويين العام والخاص“.

2022-01-3322444

وفي منشور آخر اعتذر طومسون لكلوي كارداشيان، فكتب: ”كلوي، أنت لا تستحقين هذا. لا تستحقين وجع القلب والإذلال الذي سببته لك. ولا تستحقين الطريقة التي عاملتك بها طيلة السنوات الماضية. من المؤكد أن أفعالي لم تتوافق مع الطريقة التي أراك بها. أكن لك أقصى درجات الاحترام والحب. بغض النظر عن ما قد تعتقدينه. مرة أخرى، أنا آسف للغاية“.

من جانبها، قررت كلوي التزام الصمت، ولم توجه أي رسالة للرد على والد طفلتها، لكن مصادر مقربة من عائلتها أكدت أنها تعاني بصمت وأنها تمر بوقت عصيب جدا.