كانييه ويست يتسلل لعيد ميلاد ابنته شيكاغو.. وكيم كارداشيان غاضبة
كانييه ويست يتسلل لعيد ميلاد ابنته شيكاغو.. وكيم كارداشيان غاضبة كانييه ويست يتسلل لعيد ميلاد ابنته شيكاغو.. وكيم كارداشيان غاضبة

كانييه ويست يتسلل لعيد ميلاد ابنته شيكاغو.. وكيم كارداشيان غاضبة

ظهر مغني الراب الشهير، كانييه ويست، في حالة معنوية مرتفعة لدى مغادرته حفل عيد ميلاد ابنته، شيكاغو، الرابع، الذي أقيم يوم أمس، بعد تمكنه من حضوره.
ونشر موقع "تي إم زد" مقطعا مصورا يظهر فيه كانييه، 44 عاما، وهو يبتسم خلال اقتياده السيارة بعد مغادرة الحفل، وتصريحه في تلك الأثناء بأنه لم يكن ليتمكن من الحضور لولا مساعدة ترافيس سكوت، بعد منعه من الدخول في البداية من جانب أفراد الأمن.
وأضاف كانييه في هذا المقطع المصور: "أنا في غاية السعادة الآن بعد مغادرتي للتو حفل عيد ميلاد شيكاغو. تواصلت مع ترافيس سكوت كي يرسل لي العنوان وموعد الحفل حتى أتمكن من التواجد مع ابنتي في تلك المناسبة والتواجد هناك رفقة باقي العائلة".
وتابع كانييه: "لقد شاهدت الجميع هناك، فقد قابلت كريس، كوري وكايلي .. وقد سمحت لي كايلي بالدخول لدى وصولي المكان لأن الأمن أوقفني مرة أخرى حين وصلت".
وواصل قائلا: "اقتصر الأمر فقط على بعض الأحاديث والحوارات المفتوحة وأمضى الجميع وقتا رائعا. وأنا سعيد في الواقع لتمكني من الحضور والتواجد مع أطفالي وأود أن أشكر الجميع لدعمهم لي في ذلك الموقف والسماح لي بالحضور بهدوء وبشكل قانوني".
وأنهى كانييه حديثه بتأكيده على اهتمامه بأطفاله وحرصه على التواجد معهم ومشاركتهم شؤونهم، حيث قال "أعلم أننا مختلفون وأن لكل منا آراءه المختلفة في كثير من الأشياء المختلفة التي أقوم بها، لكن أطفالي قصة أخرى، فهم محور تركيزي الأساسي، والحقيقة أن أطفالي هم كل حياتي، وقد أمضيت معهم وقتا مميزا اليوم بالفعل".


وجاءت تصريحات كانييه هذه بعدما خرجت تقارير تؤكد أن الأجواء كانت محتدمة للغاية بينه وبين كيم، وأن كلا منهما نأى بنفسه تماما عن الآخر خلال فترة إقامة الحفل.
وبينما لم يُشاهدا معا خلال الحفل، فإن مصدرا كان حاضرا كشف لصحيفة "ذا صن"، يوم أمس الأحد، أن كانييه وكيم بقيا بعيدين تماما عن بعضهما البعض طوال الحفل.


وجاء ظهور كانييه في الحفل بعد خروجه على السوشال ميديا ليؤكد أنه لم يُسمَح له بمعرفة مكان إقامة حفل ميلاد ابنته، شيكاغو، رغم ما قيل بعدها عن أنه كان من المفترض إقامة حفلي عيد ميلاد للطفلة.


ولفت المصدر في السياق ذاته إلى أن كيم حضرت الحفل وهي غاضبة لعلمها بوصول كانييه، وأن كانييه وعلى الرغم من ظهور علامات الغضب عليه هو الآخر، كما اتضح في المقطع الذي صوره لنفسه لدى وصوله، إلا أنه تمالك نفسه، ونحّى ما حدث مع أمن المكان جانبا بمجرد مقابلته أطفاله والتحدث معهم.

logo
فوشيا
www.foochia.com