سوسن ميخائيل: أنا ما تركت سوريا بأصعب الظروف.. وراجعة قريبا
مشاهير أخبار المشاهير
16 يناير 2022 10:38

سوسن ميخائيل: أنا ما تركت سوريا بأصعب الظروف.. وراجعة قريبا

avatar أروى الزعبي

عادةً ما تطال شائعات الهجرة نجوم الفن بين الحين والآخر، خصوصا وأن حياتهم الفنية تتطلب منهم أحيانا التواجد في أماكن معينة لضمان استمراريتهم، وكان آخر من تعرض لمثل هذه الشائعات الفنانة السورية سوسن ميخائيل؛ إذ ذكرت بعض الصفحات المختصة بأخبار النجوم السوريين أن النجمة هاجرت إلى دبي لأنها لم تعد تتمكن من العيش في سوريا؛ إذ أصبح الوضع فيها لا يُطاق.

ويمكن القول إن هذا الخبر استفز ميخائيل لتقوم بنفيه من خلال منشورٍ لها عبر حسابها على إنستغرام قالت فيه: ”مع احترامي للصفحات اللي بتابع اخبار الفنانين بس مابعرف من وين بجيبوا هيك اخبار سخيفة“.

وأوضحت النجمة السورية بأنها لم تترك سوريا وهي بأصعب الظروف فكيف يمكنها أن تتركها الآن، مؤكدةً على أنها ستعود قريبا لبلدها، حيث ستبدأ بتصوير أحد أعمالها هناك قريبا.

2022-01-Screenshot-2022-01-16-123213

وعلى ما يبدو أن هذه الأنباء جاءت على إثر تواجد النجمة السورية في دولة الإمارات العربية المتحدة، منذ نحو أسبوعين، ونشرها للعديد من الصور والفعاليات التي تعيشها هناك، ومن بينها احتفالها برأس السنة الميلادية هناك.

وعلى صعيد الأعمال الفنية، انتهت الفنانة السورية مؤخرا من تصوير مسلسل ”رد قلبي“، وهو مسلسل دراما سوري معاصر من بطولة جيني إسبر ورواد عليو وجوان الخضر، ومن المنتظر عرضه قريبا.

وكذلك انتهت من مسلسل ”ذهب أيلول“ وهو دراما عربية مشتركة، من إنتاج مجموعة المركز العربي الإعلامية الأردنية، وجرى تصويره في العديد من المواقع في العاصمة الأردنية، عمّان، ولم يحدد حتى الآن موعد عرضه.

يُذكر أن ميخائيل كانت قد عبرت في وقتٍ سابقٍ خلال حوار إذاعي عن إحساسها بالظلم من الوسط الفني، كونها لم تأخذ فرصتها في النجومية كما يجب، كما أنها تعتبر حجة عدم التواصل وعدم وجود علاقات لها في الوسط الفني، هي المؤثر الرئيس لإبعادها عن التمثيل، حجة سخيفة وليست مقنعة نهائيًا، مضيفةً أنها موجودة في الوسط الفني منذ أكثر من 23 سنة، وبالتالي ليست بحاجة للتذكير بنفسها والتواصل مع المنتجين وغيرهم للعمل.

كما أكدت حينها على أن ليس لديها أي مانع أن تكون زوجة ثانية، على الرغم من أنها لم تكن مقتنعة بهذه الفكرة في السابق، لكن المفاهيم والأفكار تتغير مع التقدم في العمر، فيصبح الشخص يفكر بطريقة عقلانية أكثر.