نيكول سابا: المجتمع العربي يشاهد اللحم فقط.. ولا أغار من مايا دياب
مشاهير أخبار المشاهير
07 يناير 2022 13:29

نيكول سابا: المجتمع العربي يشاهد اللحم فقط.. ولا أغار من مايا دياب

avatar سعد يوسف

قالت الفنانة اللبنانية نيكول سابا إنها لا تجمعها علاقة صداقة بزميلتها مايا دياب، كما أنه لا يوجد بينهما غيرة فنية، مشيرة إلى أنها لا تمانع مشاركتها في تقديم أغنية لو وجدتا فكرة تناسبهما.

وأضافت سابا بأنها لا تخجل من الاعتراف بإجرائها عملية تجميل وعلقت: ”إحنا بقينا في عصر ثاني والزمن أصبح منفتحا، وعملنا في المجال الفني يحتم علينا أن نظهر بشكل جميل، وأكيد أجريت عمليات تجميل لمناخيري، إحنا شغلتنا بنمثل وبنغني وبنتصور عاوزين نسهل عيشتنا“، مؤكدة أن ”العمل الفني يتطلب ذلك“.

وتابعت بأنها لن تلجأ إلى عمليات التجميل خوفا من علامات تقدم العمر، لأنها متصالحة مع نفسها، معلقة: ”كلنا سوف نكبر، لكن العمر مجرد رقم، طالما بداخلي روح الشباب“.

كما كشفت الفنانة اللبنانية خلال مقابلة تلفزيونية أن ابتعادها عن تقديم المشاهد الجريئة لا علاقة له بزواجها من الفنان يوسف الخال، لأن اختياراتها في التمثيل بعيدة عن الجرأة.

ولفتت إلى أن مفهوم الجرأة في العالم العربي ”مش مزبوط“، معتقدين أنها ولو ظهرت مرتدية تيشيرت ”كت“ فتصبح جريئة، معلقة : ”الجمهور العربي ينظر إلى اللحم وهذه وجهة نظر خاطئة لأن مفهوم الجرأة يختلف من شخص لآخر“.

أما بشأن تصريح منسوب لها بأن الفنانات اللبنانيات يكرهن بعضهن، فشدّدت على أنها لم تقصد ذلك، ولم تستخدم هذه العبارة.

وأوضحت سابا أن ”الفنانات اللبنانيات لا توجد شفافية بينهن، مثل المصريات في التقارب، لأن المصريات بينهن شفافية وتقارب وعلاقة بحق وصداقة وعشرة بيخرجوا مع بعض وبيباتوا مع بعض، وإحنا كلبنانيات غير موجودة لدينا هذه الشفافية“.

وفيما يتعلق بتكرار شائعة انفصالها عن يوسف الخال، فأكدت أن سببها قلة ظهورهما سويا في المناسبات العامة، وهو ما يدفع البعض لترويج الأخبار الخاطئة، لكن ”إحنا مش هنمشي زي ما الناس عايزة“.

وعلقت الفنانة اللبنانية على شائعة ارتباطها بالفنان المصري ياسر جلال، وذكرت: ”ياسر جلال زميل عزيز وشائعة خطوبتنا في 2011 كانت غير صحيحة، ولم أقابله قبل تصوير مسلسل ”نور مريم“.

ولفتت إلى أن ”ياسر كان متزوجا، ولم نلتقِ خارج نطاق العمل، لكن صورتنا مع تورتة الاحتفال بمسلسل ”نور مريم“ قد تكون السبب في انتشار الشائعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي“.