هكذا احتفلت رضوى الشربيني بعيد ميلاد ابنتها الصغرى
مشاهير أخبار المشاهير
21 ديسمبر 2021 7:54

هكذا احتفلت رضوى الشربيني بعيد ميلاد ابنتها الصغرى

avatar محمد موسى

احتفلت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني، بعيد ميلاد ابنتها الصغرى ”تمارا“، ووثقت العديد من الصور القديمة الخاصة بابنتها، منذ ولادتها إلى الآن.

وقدمت الشربيني التهنئة لابنتها بهذه المناسبة السعيدة، حيث علقت: ”صحيح إنت اشقى واحدة فى العالم.. بس حنيتك عليا بالدنيا كلها من يوم ما اتولدتى وأنا مطمنة.. اليوم اللى اتولدتى فيه أنا اتغيرت فيه.. وجودك كمل اللى ناقص فيه وخلانى إنسان أقوى.. كل سنة وانتى حلوة وشقية ولذيذة وحنينة زى ما انتى يا وش السعد عليا.. بحبك يا تمارا.. أسعد عيد ميلاد يا آخر العنقود“.

وتلقت الشربيني وابنتها رسائل التهاني من فنانين وجمهور ومشاهير، فقد كتبت شام الذهبي، ابنة الفنانة السورية أصالة نصري: ”يا قلبي تمارا ابنتي الصغيرة“، وكذك من آيتن عامر، وهند صبري.

وتأتي هذه الاحتفالية، بعد أيام قليلة من احتفال الإعلامية المصرية بعيد ميلاد ابنتها الكبرى ”تيا“، حيث قدمت لها التهنئة عبر حسابها الرسمي على إنستغرام، وظهرت وهي تحتضنها.

وأبدت الشربيني سعادتها العميقة، لأنها ترى ابنتها وهي تكبر أمامها، وفخورة بها بشكل كبير جدًا، وتعتبرها ابنتها وصديقتها المقربة، فكتبت: ”إلى ابنتي وحبيبتي وصديقتي المفضلة…كل يوم بتكبري فيه قدام عنيا بحس بأمان وفرحة وفخر بيكي يا بنتي…ادتيني شرف الأمومة وفرحتيني بيها يا روحي“.

وتمنّت الشربيني لابنتها عيد ميلاد سعيدًا، وأن تكون أيامها المقبلة مليئة بالسعادة والنجاح والفرح، وأن تتحقق أحلامها وطموحاتها، وتبقى إلى جانبها دائمًا، وكتبت: ”كل سنة وأنتِ طيبة وحنونة زي ما أنتِ ويا رب أعيش وأشوف أحلامك وطموحاتك حقيقة حلوة زيك يا تيا… كل سنة وأنتِ جوه قلبي وعيني وروحي يا بنتي.. عيد ميلاد سعيد يا أميرتي“.

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تنشر فيها الشربيني، صورًا لها ولابنتيها، فهي دائمة النشر لمثل هكذا صور، والتي تبين مدى قوة علاقتها بهما، وكم يعيشون  حياة جميلة وسعيدة وسويّة، وآخر هذه الصور كانت من أجواء الاحتفال بعيد ”الهالويين“، وعلقت عليها قائلة: ”عيد الهلع“.

ومؤخرًا، لم تتمالك الإعلامية رضوى الشربيني، دموعها لحظة استلامها جائزتها من قبل مهرجان ضيافة، الذي أقيم في دبي.

وأكدت الشربيني سعادتها بهذا التكريم الذي أهدته لروح والديها، وعلقت بالقول: ”لقد أتيت إلى هنا اليوم، من أجل والدي ووالدتي اللذين كانا يرغبان في أن أثبت نفسي، فرغم أنهما رحلا، أعدهما بأن أنجح في ذلك“.