هل العائلة الملكية تخفي حقيقة مرض الملكة إليزابيث؟
مشاهير أخبار المشاهير
17 ديسمبر 2021 13:40

هل العائلة الملكية تخفي حقيقة مرض الملكة إليزابيث؟

avatar نديم كعوش

قالت خبيرة ملكية بريطانية، إن عام 2021 كان صعباً جداً على الملكة إليزابيث الثانية بسبب وفاة زوجها الأمير فيليب وإصابتها بوعكة صحية أدخلتها المستشفى.

وأشارت جيني بوند التي تعمل أيضاً مراسلة لشبكة ”بي بي سي“ للشؤون الملكية إلى أن الملكة اضطرت أخيراً إلى إلغاء بعض خطط عيد الميلاد بسبب انتشار متغير ”أوميكرون“.

وقالت في برنامج تلفزيوني الجمعة: ”لقد كانت سنة صعبة على الملكة بشكل لا يصدق.. لقد بدأ الأمر مع زوجها الحبيب الأمير فيليب في محاربة الشيخوخة قبل أن يتوفى في أبريل/ نيسان الماضي بعد زواج دام أكثر من 70 عاما“.

وأضافت: ”كما تعلمون أيضاً فإن الملكة عانت من مشاكل صحية ودخلت المستشفى أخيراً لإجراء فحوصات.. والحقيقة أنه قد تكون هناك مشاكل صحية لم يتم الإعلان عنها“.

ولفتت بوند إلى أن الملكة عانت أيضاً من مشكلات أسرية بعد رحيل حفيدها الأمير هاري وزوجته الأمريكية ميغان ماركل وتهجمهما على العائلة الملكية خلال مقابلة تلفزيونية مثيرة للجدل مع أوبرا وينفري، مضيفة أن تلك المقابلة كانت ”بمثابة انفجار قنبلة يدوية في العائلة المالكة“.

2021-12-BeFunky-collage-23-5

وقالت: ”حاولت الملكة إبقاء العائلة متماسكة فهو في النهاية حفيدها وهي كانت تقول دائمًا هاري أحد أفراد عائلتي المحبوبين“.

وتابعت: ”لقد كان ذلك صعبًا عليها جدًا.. وبعد كل ما حدث رأيناها وهي تكافح اعتلال الصحة في الجزء الأخير من العام“.

وأوضحت بوند أن الملكة استأنفت واجباتها الملكية بعد فترة إغلاق طويلة بسبب ”كورونا“ وبعد وفاة زوجها، قائلة: ”يبدو أن الأمر كان شديداً عليها وأكثر من اللازم.. بدت مرهقة“.

وأضافت: ”وقد تكون هناك بعض المشاكل الصحية الأساسية التي لم يتم إخبارنا بها، وهو ما اضطرها إلى البقاء في المستشفى لمدة ليلة كاملة.. لقد مرت بعام صعب للغاية، لكنها بالتأكيد ستقول إنها ليست وحدها التي مرت بعام صعب“.

وبحسب صحيفة ”ديلي إكسبرس“ لم يعرف حتى الآن ما إذا كان هاري وميغان وطفلاهما سيعودان لقضاء فترة عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة مع الملكة إليزابيث التي لم تر حفيدتها الجديدة ”ليليبيث“ بعد والتي تم تسميتها بلقب الملكة وهي صغيرة.