تايلور سويفت مدانة أمام القضاء في دعوى انتهاك لحقوق الملكية
مشاهير أخبار المشاهير
13 ديسمبر 2021 7:34

تايلور سويفت مدانة أمام القضاء في دعوى انتهاك لحقوق الملكية

avatar أشرف محمد

رفض قاضٍ فيدرالي الطلب الذي تقدمت به النجمة تايلور سويفت، لوقف دعوى انتهاك حقوق الملكية التي تتهمها بسرقة كلمات من أغنية Playas Gon Play للفرقة الموسيقية 3LW.

وكان مؤلفا الأغنية، شون هول، وناثان باتلر، قد قاما برفع تلك الدعوى القضائية عام 2017، بعد اتهامهما سويفت، البالغة من العمر 31 عامًا، بسرقة كلمات من أغنيتهما Playas Gon’ Play واستخدامها تلك الكلمات المقتبسة في أغنيتها الشهيرة Shake It Off.

وكان القاضي مايكل فيتزجيرالد، من المحكمة الجزائية الأمريكية لمنطقة وسط كاليفورنيا، قد أكد في بيان، أن محامي سويفت قدموا حججا ختامية قوية، ومع هذا، فقد أعلن القاضي عن رفضه الطلب الذي تقدم به محامو المغنية الشهيرة، بهدف وقف الدعوى القضائية.

2021-12-1-6

وأوضح القاضي، أن فريق الدفاع عن سويفت، تقدم بمجموعة من الحجج المقنعة بخصوص عديد العوامل التي تفرق بين أغنية موكلتهم Shake It Off وأغنية Playas Gon’ Play.

وذكرت تقارير صحفية بهذا الخصوص، أن الحل الوحيد لسحب تلك الدعوى من ساحات القضاء، هو أن تتوصل سويفت ومؤلفا الأغنية إلى اتفاق مالي للصلح والتسوية، بعيدًا عن المحاكم.

وحاول موقع ”بيج سيكس“ التواصل من جهته مع ممثلين عن سويفت، وفرقة 3LW، لكنه لم يتحصل من أي منهم على أي ردود أو تعليقات بخصوص ما قد يحدث في القريب العاجل.

2021-12-4-3

وكان مؤلفا الأغنية، هول وباتلر، قد أكدا في دعواهما الخاصة بانتهاك حقوق الملكية الفكرية، أن سويفت استبدلت سطور Playas gon’ play / And haters, they gon’ hate من أغنيتهما الأصلية التي سجلاها باسمهما عام 2001، بسطور Cause the players gonna play, play, play, play, play / And the haters gonna hate, hate, hate, hate, hate في أغنيتها Shake It Off التي قدمتها في 2014.

ورفع هول وباتلر تلك الدعوى في البداية، عام 2017، لكنها رُفِضَت في 2018، بعدما أكد القاضي فيتزجيرالد، أن الكلمات التي يُقال إنها مسروقة، عبارة عن كلمات ”مختصرة، غير أصلية وغير إبداعية“، ومن ثم رفض تصنيف الدعوى على أنها انتهاك ملكية فكرية.

وقد نشب على إثر ذلك صراع بخصوص الجهة التي يُفترض أن تتحمل الرسوم القانونية التي تكبدتها المغنية تايلور سويفت، بسبب تلك الدعوى، وقد طلب حينها محامو المغنية، الحصول على تعويض مالي قدره 75 ألف دولار، لتغطية نفقاتها في تلك القضية، وهو الطلب الذي رفضه القاضي، قبل أن تعود إليه القضية مرة أخرى للنظر فيها.