عمرو دياب يغني ونيكول سابا ترقص في حفل زفاف ابن شقيق حميد الشاعري
مشاهير أخبار المشاهير
11 ديسمبر 2021 10:49

عمرو دياب يغني ونيكول سابا ترقص في حفل زفاف ابن شقيق حميد الشاعري

avatar سعد يوسف

احتفل الملحن والمغني المصري، حميد الشاعري، بزفاف ابن شقيقه ”علي مجدي“ من العروس رضوى عبد الجواد في أحد الفنادق الكبرى بالعاصمة المصرية، القاهرة، مساء الجمعة.

وشارك في حفل الزفاف عدد من نجوم الفن منهم الفنانة أروى جودة، والملحن محمود خيامي، والفنان هشام عباس، والفنان أحمد عصام، والفنانة اللبنانية نيكول سابا، والنجم عمرو دياب، ومواطنه تامر حسني.

وقدم الهضبة مجموعة من أغانيه المميزة، بالإضافة إلى غنائه مع حميد الشاعري، ورقصهما معا على أنغام ”أنت الحظ“، في حين كان تامر حسني قد أشعل حماسة الحضور وكان التفاعل معه بشكل كبير جدًا خاصة مع ”عايزين نولع الدنيا“ وغيرها من الأغاني.

وحرصت النجمة اللبنانية، نيكول سابا على تقديم التهاني للعروسين؛ إذ شاركت متابعيها عبر إنستغرام مقطع فيديو يتراقص فيه الحضور على أنغام ”يتعلموا“.

View this post on Instagram

A post shared by Nikki (@nicolesabaaa)

وكان نجوم الفن احتفلوا في الـ 29 من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بعيد ميلاد النجم حميد الشاعري الـ60، فهو من مواليد عام 1961، وشارك في الاحتفال عدد كبير من نجوم الفن بينهم الكينج محمد منير، والفنان أحمد فهمي، والنجم هشام عباس، والموزع نادر حمدي، والشاعر تامر حسين، وغيرهم من أصدقاء الكابو حميد الشاعري.

View this post on Instagram

A post shared by adam © (@adam_b06y)

ويعد حميد الشاعري إحدى أيقونات الموسيقى في الوطن العربي، واحتفل في وقت سابق من العام الحالي بمرور 40 عامًا على بداية مشواره الموسيقى، وإبداعاته في عالم الغناء، وعشقه للموسيقى.

وكان الفن أكبر من دراسته لعالم الطيران في بريطانيا، واسمه الحقيقي هو عبد الحميد علي أحمد الشاعري المشهور فنيا بـ“حميد الشاعري“.

2021-12-265508468_947382502856151_8004493368647522040_n

وكانت بدايته الفنية بانضمامه إلى فرقة الإذاعة الليبية؛ إذ ولد لأب ليبي وأم مصرية، بعدها سعى لتكوين فريق غنائي باسم ”أبناء أفريقيا“، وفي عام 1983 طرح أول ألبوماته ”عيونها“، لكنه فشل وأصيب باليأس، وقرر العودة إلى دراسة الطيران، حينها قررت الشركة المنتجة دعمه وطرحت ألبومه الثاني ”رحيل“ فأصبح بداية نجاحه موسيقيا.

لاحقا دخل ”حميد“ عالم التلحين، وساهم في صناعة أغلب ألحان جيل الثمانينيات وتعاون مع نجوم الغناء مثل على حميدة في ألبوم ”لولاكي“ عام 1988.