لبنى عبد العزيز: لم أعتزل الفن.. وأرغب بتقديم دور إسلامي
مشاهير أخبار المشاهير
10 ديسمبر 2021 13:05

لبنى عبد العزيز: لم أعتزل الفن.. وأرغب بتقديم دور إسلامي

avatar خالد مكارم

كشفت الفنانة المصرية لبنى عبد العزيز أنها لم تعتزل الفن، وقالت إن كل الأقاويل المنتشرة حول هذا الموضوع ليس لها أي أساس من الصحة، مشيرةً إلى أن الفنان لا يستطيع الاعتزال، فالفن جزء منه، وهذه هي شخصيته.

وأضافت عبد العزيز في لقاء إذاعي لها عبر إذاعة ”نجوم اف ام“، أن ابتعادها عن الساحة الفنية لأنها لا تستطيع تقديم أي دور من أجل التواجد فقط، معتبرة أن هذا يسيء إلى أدوارها القديمة وتاريخها، وهو ما دفعها للاعتذار عن عدد كبير من الأعمال التي عرضت عليها في السنوات الأخيرة الماضية، حيث شعرت بأنها دون المستوى.

وأكدت عبد العزيز أنه ليس لديها حالياً أية مشكلة بتقديم دور جديد، ولكن بشرط أن يكون الدور مهماً، وأن يكون قادراً على الإضافة إلى تاريخها وليس العكس، مشيرةً إلى أنها لا تعتقد بأنه سيعرض عليها أي دور مميز.

وقالت عبد العزيز إن هناك مشكلة في النصوص الفنية حالياً، وذلك لأن المؤلفين يركزون على الشباب، ويكتبون لهم أدواراً كثيرة، ولا يكتبون للفنانين الكبار في السن، لافتةً إلى أن هذا الشيء منتشر فقط في الدراما العربية، ففي هوليوود دائماً هناك أدوار مهمة ومميزة للفنانين الكبار في السن.

وأكدت عبد العزيز أنها لا تعتبر نفسها بأنها نجمة بل ترى نفسها بأنها ممثلة، فهي ومنذ بداياتها تسعى وراء الدور الجميل والمهم والذي يجعلها تستمتع بتجسيده، ولا تسعى وراء الشهرة والنجومية، فالفنان برأيها يستطيع أن يصبح نجماً من فيلم واحد، ولكنه لا يستطع أن يكون ممثلاً إلا إذا عمل بجدّ وأدى العديد من الأدوار المختلفة.

وأعربت عبد العزيز عن رغبتها في تقديم دور إسلامي جديد، وقالت إننا حالياً بحاجة ماسة إلى عمل فني عربي من إنتاج ضخم وأن يتناول الدين الإسلامي بصورته الحقيقية المليئة بالحب والعبادة والبعيدة عن التشويه والقتل على حد وصفها.

يشار إلى أن آخر أعمال الفنانة لبنى عبد العزيز كان فيلم ”جدو حبيبي“ عام 2012، والذي شاركت فيه إلى جانب كل من محمود ياسين وبشرى وأحمد فهمي وحسن مصطفى، وهو من تأليف زينب عزيز، وإخراج علي إدريس.

2021-12-IMG_20211210_135925