بوسي برفقة شقيقتها المعتزلة.. ومي نور الشريف تفقد الكثير من وزنها
مشاهير أخبار المشاهير
08 ديسمبر 2021 20:59

بوسي برفقة شقيقتها المعتزلة.. ومي نور الشريف تفقد الكثير من وزنها

avatar مصطفى الحاج

احتفلت الفنانة المصرية مي نور الشريف بميلاد والدتها الفنانة بوسي، وذلك في احتفال عائلي اقتصر على حضور شقيقتها سارة وخالتهما النجمة المعتزلة نورا، وبعض أفراد الأسرة.

وشاركت ابنة الفنان الراحل نور الشريف صورة من الاحتفال العائلي بعيد ميلاد الفنانة بوسي الـ 68 عبر صفحتها الشخصية على ”إنستغرام“، وكتبت: ”نعد النعم… الحمد لله على الصحة و الستر و العائلة و الضهر. كل عام و انتي منورة حياتنا و فوق راسي انا و سارة و مستحملاني انا شخصياً. كل عام و انتي زي ما تحبي يا مامي“.

2021-12-264766312_338809320931479_110900849819390742_n

وحازت الصورة على تفاعل العديد من المتابعين الذين عبروا عن سعادتهم برؤية أسرة الفنان الراحل نور الشريف، وظهور النجمة المعتزلة نورا، نظراً لاختفائها عن الأضواء منذ اعتزالها عام 1996، والتي أطلت في الصورة العائلية بملابس بسيطة باللون الأسود، مع قبعة على الرأس، وكان من أوائل المعلقين الفنانة المصرية سوسن بدر وكتبت: ”يارب دايما مع بعض فى ستر وسعادة وراحة بال“.

اللافت بالصورة التي نشرتها مي نور الشريف، هو ظهورها بشكل مختلف وأكثر رشاقة عن السابق، ومن الواضح أنها فقدت الكثير من وزنها مؤخراً.

من جانب آخر، تحرص مي نور الشريف على مشاركة المتابعين عبر صفحتها على ”إنستغرام“، بصور من احتفالاتها العائلية، وتحديداً والدتها وخالتها المعتزلة، فقد نشرت في شهر حزيران الماضي صوراً لها مع خالتها الفنانة المعتزلة نورا بمناسبة عيد ميلادها.

2021-12-203159064_338103604422297_3557039742046484914_n

2021-12-202545467_4136940449719479_2112464858756474303_n

ويعود سبب اعتزال نورا قبل حوالي 25 عاماً بحسب ما روت الممثلة المصرية عفاف شعيب أنهما كانتا في منزل الفنانة المعتزلة نورا وبعد أن استمعت الأخيرة للآيتين (وإذ قالت الملائكة يا مريم إن الله اصطفاك وطهرك واصطفاك على نساء العالمين. يا مريم اقنتي لربك واسجدي واركعي مع الراكعين)، دخلت الفنانة المصرية المعتزلة على الفور في نوبة بكاء، وقررت الاعتزال تماماً عن الفن وارتداء الحجاب.

الجدير بالذكر، أن جمهور النجمة بوسي، احتفل بعيد ميلادها الذي يصادف 26 نوفمبر/ تشرين الثاني، وشارك جمهورها العديد من مشاهدها وصورها، وهي التي قدمت الكثير للدراما المصرية وأبدعت في زمن السينما المصرية القديمة، مثل: ”سيقان في الوحل“ و ”سنة أولى حب“ و ”أونكل زيزو حبيبي“، و ”حبيبي دائماً“ و ”إعدام ميت“ و ”العاشقان“ و ”زمن حاتم زهران“، وغيرها من الأعمال.