الصحافة الفرنسية تنقلب على ميغان ماركل.. وتصفها بالكاذبة
مشاهير أخبار
21 نوفمبر 2021 15:40

الصحافة الفرنسية تنقلب على ميغان ماركل.. وتصفها بالكاذبة

avatar نديم كعوش

انتقدت وسائل إعلام فرنسية ميغان ماركل زوجة الأمير هاري حفيد الملكة إليزابيث الثانية واصفة إياها بالكاذبة بعد مقابلتها التلفزيونية الأخيرة التي تحدثت فيها عن رسائلها لوالدها واعتذارها للمحكمة البريطانية في موضوع السيرة الذاتية عنها وزوجها.

وجاءت تلك الانتقادات بعد أن أثارت المقابلة إشادة في بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي الأمريكية، فيما قال صحفي بريطاني إن الانتقادات الفرنسية تعتبر تحولا كبيرا في موقف الإعلام الفرنسي الذي كان دوما داعما للأمير هاري وزوجته.

وأشارت صحيفة ”ديلي إكسبرس“ البريطانية، الأحد، إلى أن الانتقادات تركزت في مجلة ”باريس ماتش“ الفرنسية التي تعتبر من أكثر المجلات شهرة ورواجا في فرنسا.

ولفتت إلى أن المجلة كتبت في عنوان صفحتها الأولى بالفرنسية: ”لماذا كذبت ميغان“ في حين قال عنوان آخر داخل التقرير: ”القناع ينزلق“، مضيفة أن توزيعات تلك المجلة زادت على 560 ألف نسخة العام الماضي فيما يتابعها ما يزيد على 1.2 مليون مستخدم على وسائل التواصل الاجتماعي في فرنسا ودول أخرى.

وقال الصحفي البريطاني بيتر ألين المقيم في باريس إن انتقاد المجلة لهاري وميغان له أهمية خاصة لأن ”وسائل الإعلام الفرنسية كانت تحترمهما تمامًا في الماضي“، مشيرة إلى أن تلك الانتقادات تعتبر ”مدمرة لمشروع ميغان“.

بدوره قال ديفيد وودنغ، المحرر السياسي في صحيفة ”صن“ البريطانية: ”بدأت ملامح هاري وميغان العامة تتغير نحو الأسوأ خارج المملكة المتحدة أيضًا على ما يبدو“.

ولفتت الصحيفة إلى أن هذه الانتقادات جاءت بعد اعتذار ميغان عن تضليل المحكمة بشأن ما إذا كانت قد أعطت الإذن لمساعد لها للاتصال بمؤلفي كتاب عنها وزوجها وهو كتاب ”البحث عن الحرية“ الذي نشر العام الماضي وأثار جدلا واسعا.

وأصر هاري وميغان العام الماضي أنهما لم يشاركا في الكتاب من تأليف أوميد سكوبي وكارولين دوراند والذي تحدث عن خلافاتهما مع العائلة الملكية.

إلا أن السكرتير الصحفي السابق لها جيسون كناوف قال للمحكمة إن ميغان ماركل لم تكن فقط على علم باجتماعه مع الكاتبين بل أرسلت لهما مذكرات عنها أيضا، مشيرا إلى أن الزوجين سمحا كذلك بالتعاون في كتابة ذلك الكتاب.