أمل الحربي تكشف عن أصعب لحظات حياتها بعد اكتئابها وإدمانها
مشاهير أخبار المشاهير
19 أكتوبر 2021 9:18

أمل الحربي تكشف عن أصعب لحظات حياتها بعد اكتئابها وإدمانها

avatar سعد يوسف

كشفت الكاتبة والروائية السعودية، أمل الحربي، عن أصعب اللحظات في حياتها بعد معاناتها من الاكتئاب والإدمان، والخطوات التي اتخذتها للعلاج.

وقالت ”الحربي“ خلال مقابلتها مع برنامج ”ياهلا“ على قناة ”روتانا خليجية“: ”إن أصعب لحظة هي تكسُّر الإنكار، وهي اللحظة التي ينكسر إنكارك فيها، وتكتشف أن دماغك يستطيع أن يتحايل عليك وتفقد الثقة به“.

وأضافت الحربي، أن ”الاكتئاب مرحلة تطهير ولها وجه إيجابي؛ لأن الفواتير تدفعها.. وليس هناك وقود كوقود الألم والخواء“، مضيفة ”جميعنا أصبحنا متصلين بالعالم ومنفصلين عن ذواتنا وللأسف.. مافيه حل“.

وأوضحت: ”العُزلة هي التي أجبرتني على الكتابة.. ونحن نعيش في عصر فقدنا فيه الاتصال بذاتنا“.

وأشارت الروائية السعودية إلى أن ”هذه مرحلة تجعلك تشك حتى إن كنت موجودًا أو غير موجود، حتى لو كان حولك أُناس فليس لديك القدرة على تحطيم الإنكار“.

وأكدت الحربي أن هذه المرحلة ”تحتاج لأُناس مختصين، وهي اللحظة التي تؤمن وتستلم وتُسلم بأنه أنا أعاني من مشكلة سأفعل ما تقولون“.

وقالت، إن أفراد أسرتها هم طوق النجاة بالنسبة لها، وذلك بعد رحلة العلاج الصعبة.

ووصفت الحربي والدها خلال البرنامج بالقول: ”والدي أعظم رجل، والقالب الذي صنع والدي تحطم ولن يجدوه ولو في سابع أرض“.

وعن والدتها، علقت: ”والدتي فنانة عظيمة في كل شيء وذكية ذكاء غير عادي فوالدتي بها طُهر مريم ووفاء خديجة -رضي لله عنهما-”.

وعلقت الحربي على تغريدة والدها، قبيل، التي قال فيها: ”سأكون في انتظار طلتك غاليتي لأسعد برؤى القمر“، بقولها: ”هذا الرجل أقبل نعلته“.

وخلال اللقاء، كشفت أمل الحربي عن أحدث أعمالها الأدبية التي تحضر لها، مشيرة إلى أنها ستكون رواية ستكتبها في غضون ثلاثة أشهر.

وقالت ”أنا بعد 45 سنة لأول مرة أتعرف على ذاتي، والتقائي بنفسي كارثة“.

وتحدثت ”الحربي“ عن روايتها ”فعلا“، ولفتت ”لم أقرأها بعد أن صدرت، والرواية ظُلمت جدا في البداية، وشخصية ”منيرة“ ليست هي ”أمل“.

كما تحدثت عن الظروف التي جعلتها تتجه إلى الكتابة بعد رحلة الاكتئاب والإدمان، قائلة ”الحياة أدبتني“.

وقالت أمل الحربي إن مسرحية ”الدائرة المستقيمة“ خرجت من تجربة ولغتها كانت رمزية.