كيم كارداشيان تشتري منزل الزوجية من طليقها بـ 20 مليون دولار نقدا

أخبار

كيم كارداشيان تشتري منزل الزوجية من طليقها بـ 20 مليون دولار نقدا

وافقت النجمة كيم كارداشيان على شراء منزل كانت تعيش فيه مع طليقها، كانييه ويست؛ إذ دفعت له مبلغا قدره 20 مليون دولار لتصبح هي المالكة الوحيدة لهذا المنزل. وكشف موقع "تي إم زد" TMZ أن الرابر الشهير، كانييه ويست، تنازل رسميا عن حقه في المنزل، لتصير طليقته، كيم، هي المالك الوحيد للمنزل الذي سبق أن اشترياه معا قبل 7 أعوام. وأفاد الموقع أن كيم تعيش منذ طلبها الطلاق من كانييه بهذا المنزل رفقة أطفالهما الأربعة، وهم: نورث (8 أعوام)، سانت (5 أعوام)، شيكاغو (3 أعوام) وسالم (عامين). وكشف مصدر مقرب من الزوجين المنفصلين في تصريحاته التي خص بها الموقع أن

وافقت النجمة كيم كارداشيان على شراء منزل كانت تعيش فيه مع طليقها، كانييه ويست؛ إذ دفعت له مبلغا قدره 20 مليون دولار لتصبح هي المالكة الوحيدة لهذا المنزل.

وكشف موقع "تي إم زد" TMZ أن الرابر الشهير، كانييه ويست، تنازل رسميا عن حقه في المنزل، لتصير طليقته، كيم، هي المالك الوحيد للمنزل الذي سبق أن اشترياه معا قبل 7 أعوام.

img

وأفاد الموقع أن كيم تعيش منذ طلبها الطلاق من كانييه بهذا المنزل رفقة أطفالهما الأربعة، وهم: نورث (8 أعوام)، سانت (5 أعوام)، شيكاغو (3 أعوام) وسالم (عامين).

وكشف مصدر مقرب من الزوجين المنفصلين في تصريحاته التي خص بها الموقع أن المفاوضات بين الطرفين حول ذلك المنزل كانت "ودية للغاية"، وأن كيم، 40 عاما، وافقت على دفع مبلغ الـ 20 مليون دولار بشكل نقدي كي تتم الأمور بهدوء وسلام.

img

وكان الزوجان المنفصلان قد سبق لهما شراء ذلك المنزل الفخم في العام 2014 مقابل 20 مليون دولار، وبعدها أشرف كانييه على عملية إعادة تصميمه بشكل كامل بمساعدة مهندس الديكور البلجيكي الشهير، أكسيل فيرفورت، الذي قدم عملا مميزا.

وفي فبراير 2020، قام كانييه وكيم باستعراض جمال المنزل بعد إعادة تصميمه ضمن تقرير نشرته مجلة Architectural Digest، التي تهتم بتغطية أحدث وأهم الأعمال الهندسية والديكورية حول العالم، وقد أشاد كانييه وقتها بجهد فيرفورت.

img

وقال كانييه في مقابلته مع المجلة آنذاك "حين رأيت سابقة أعمال أكسيل فيرفورت، أدركت أن بمقدوره تصميم منزل باتمان، وشعرت بضرورة أن أتعاون معه".

وتابع كانييه "وكان مجيء فيرفورت إلى كالاباساس (مدينة في كاليفورنيا) لكي يعيد تصميم ذلك المنزل بمثابة الحدث الكبير، خاصة وأن المنزل كان يصنف على أنه من المنازل الحديثة الضخمة التي تفتقر للنزاهة المعمارية، وهنا كان دور فيرفورت".

img

ويقال، بحسب ما نُشِرَ في الصحافة وقتها، إن كيم وكانييه أنفقا 20 مليون دولار على عملية تجديد المنزل تحت إشراف فيرفورت. وقد سبق أن كشف مصدر لموقع بيج سيكس في يناير الماضي أن كيم تحاول إقناع كانييه بأن تحتفظ هي بملكية المنزل.

إلى ذلك، كشفت تقارير صحفية أن كانييه قام يوم الاثنين الماضي بعرض مزرعة مواش يملكها في ولاية وايومنغ ‏للبيع مقابل 11 مليون دولار، في الوقت الذي قام فيه خلال الشهر الماضي بشراء قصر ضخم في مدينة ماليبو مقابل 57 مليون دولار.

img

وفي غضون ذلك، كشف مصدر مقرب من الزوجين المنفصلين أن كانييه يشعر بالضيق والندم على بعض التصرفات والأفعال التي كان يقوم بها خلال فترة زواجه من كيم، وأنه يدرك أنه لم يكن الزوج المثالي، لكنه سيظل يحبها بغض النظر عن أي شيء.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً