شمس البارودي تتراجع عن عدم ظهورها.. وحسن يوسف يكشف السبب

أخبار

شمس البارودي تتراجع عن عدم ظهورها.. وحسن يوسف يكشف السبب

كشف الفنان المصري حسن يوسف، عن مفاجأة جديدة بخصوص زوجته الفنانة المعتزلة شمس البارودي، وتراجعها عن قرار عدم الظهور للأضواء بعد غياب سنوات طويلة، وهو الخبر الذي أثار جدلا واسعا خلال الساعات القليلة الماضية، خصوصا أن الفنانة كانت قد رفضت العديد من الإغراءات المادية للظهور من قبل. وقال الفنان حسن يوسف في تصريح لـ"فوشيا": "بالتأكيد شمس البارودي، كانت رفضت العديد من الإغراءات المادية للظهور سواء الإعلامي من خلال البرامج أو محاولات عودتها للتمثيل، ولكنها رضخت مؤخرا لفكرة عن فيلم وثائقي يتناول حياتها ومشوارها الفني وسيكون المسؤول عنه هو نجلها عمر حسن يوسف، والذي يواصل حاليا تحضيره وسيشهد العديد من المفاجآت،

كشف الفنان المصري حسن يوسف، عن مفاجأة جديدة بخصوص زوجته الفنانة المعتزلة شمس البارودي، وتراجعها عن قرار عدم الظهور للأضواء بعد غياب سنوات طويلة، وهو الخبر الذي أثار جدلا واسعا خلال الساعات القليلة الماضية، خصوصا أن الفنانة كانت قد رفضت العديد من الإغراءات المادية للظهور من قبل.

وقال الفنان حسن يوسف في تصريح لـ"فوشيا": "بالتأكيد شمس البارودي، كانت رفضت العديد من الإغراءات المادية للظهور سواء الإعلامي من خلال البرامج أو محاولات عودتها للتمثيل، ولكنها رضخت مؤخرا لفكرة عن فيلم وثائقي يتناول حياتها ومشوارها الفني وسيكون المسؤول عنه هو نجلها عمر حسن يوسف، والذي يواصل حاليا تحضيره وسيشهد العديد من المفاجآت، وأتمنى أن يخرج للنور قريبا".

وعن الأسباب التي دفعتها لقبول هذا العرض الجديد وتراجعها عن موقفها، قال: "ما زالت شمس عند موقفها فهي لن تعود أبدا للتمثيل أو الظهور بالبرامج التلفزيونية، ولكن عمر كان قد أخبر والدته بالفكرة وهي تقديم فيلم وثائقي عنها، وبالتالي وافقت عليها على الفور بعد تحمسها الشديد لأنها ستكون في يد أمينة وشخص تثق فيه كثيرا وهو نجلها الذي لن يستغلها إعلاميا، وسيكون له رؤية خاصة لتوثيق بعض المحطات المهمة في حياتها منذ دخولها الفن وحتى اعتزالها، وستشهد الأيام القادمة العديد من التطورات الجديدة حول الفيلم الذي يتم تجهيزه حاليا".

img

وتعد شمس البارودي واحدة من ألمع النجمات في فترة الستينات، ولكن بعد مشوار طويل من النجاحات السينمائية، قررت اعتزال التمثيل وارتداء الحجاب عام 1985 بعد عودتها من أداء العمرة، ومنذ هذه اللحظة سخرت وقتها للعبادة ولزوجها الفنان حسن يوسف وأبنائهما.

كما فشلت جميع المحاولات من بعض الجهات على مدار أكثر من 35 سنة منذ اعتزالها، لظهورها إعلاميا من خلال برامج تلفزيونية للحديث عن حياتها الخاصة، وذلك رغم الإغراءات المادية والعروض الضخمة التي انهالت عليها، ولكنها كانت في كل مرة تواجه ذلك بإصرارها الشديد على عدم العودة للأضواء أبدا حتى لو كان عبر برنامج تلفزيوني.

ويأتي ذلك قبل أن يقنعها نجلها الممثل عمر حسن يوسف مؤخرا، بالظهور من جديد ولكن عبر فيلم وثائقي يشرف عليه بنفسه ويتولى إخراجه أيضا، وسيعلن عن تفاصيله قريبا.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً