ماذا يفعل الأمير هاري لابنته قبل النوم؟

أخبار

ماذا يفعل الأمير هاري لابنته قبل النوم؟

قال مصدر ملكي مقرب من الأمير هاري، وزوجته الأمريكية ميغان ماركل، إن حفيد الملكة إليزابيث الثانية، يعشق ابنته الجديدة "ليليبيت" لدرجة أنه لا يفوّت ليلة دون هزّ سريرها، وقراءة قصص ما قبل النوم لها، رغم أنّ عمرها نحو 4 شهور فقط. وأبلغ المصدر مجلة "يو اس ويكلي" الأمريكية: "كل يوم يصبح الأمير أكثر سعادة، وهو يعشق ليلي، ويحب قراءة قصصها قبل النوم، وهزّها للنوم....لديه لمسة سحرية حقيقية". وأضاف المصدر: "هناك الكثير من الحب في تلك الأسرة، وخاصة بعد وصول ليليبيت وهناك الكثير من الامتنان، ولا يمكنهم طلب المزيد... والحقيقة أن هاري وميغان يشعران بالحرية أخيرًا، ولديهم الكثير ليتطلعا إليه". وأنجبت ميغان (40 عامًا) طفلتها من الأمير هاري، في أوائل حزيران/ يونيو الماضي، وهي أول أخت لابنهما "آرتشي" البالغ من العمر أكثر من عامين. img وفي بيان بعد إنجاب ليليبيت، قال هاري وميغان: "إنها أكثر مما كنا نتخيله، وما زلنا ممتنين للحب والصلوات التي شعرنا بها من جميع أنحاء العالم... شكرًا لكم على لطفكم ودعمكم المستمر، خلال هذا الوقت الخاص جدًا لعائلتنا". وقال المصدر: "لقد حقق هاري وميغان، نجاحًا يتجاوز أشد أحلامهما في الولايات المتحدة... وأعتقد أنهما استقرا، وهما يعيشان بسعادة ويقومان بأشيائهما الخاصة". وتابع أنهما "مصممان على تربية أطفالهما في بيئة طبيعية ومستقرة، بعيدًا عن الأضواء، وهو أمر كان مستحيلًا، لو بقيا أفرادًا من العائلة الملكية". وقرر الأمير هاري وميغان، التخلي عن الحياة الملكية، والرحيل للاستقرار في الولايات المتحدة، أوائل العام الماضي، إثر تقارير تحدثت عن خلافات عميقة مع أعضاء الأسرة الملكية، وخاصة شقيقه الأكبر الأمير وليام، وزوجته كيت مدلتون. وفي مقابلة تلفزيونية مثيرة للجدل، في آذار/ مارس الماضي، مع مقدمة البرامج الأمريكية الشهيرة، أوبرا وينفري، أكد هاري تلك الخلافات، فيما وجهت ميغان اتهامات بالعنصرية لبعض أفراد العائلة الملكية، ما دفع الملكة إلى الأمر بتحقيق داخلي في تلك الاتهامات. ويعيش الزوجان مع طفليهما في مدينة "لوس أنجلوس" في منزل اشترياه العام الماضي، بقيمة 14.6 مليون دولار، قبل أن يوقّعا صفقة ضخمة مع عملاق الترفيه الأمريكي "نتلفيكس" يمكن أن يدر عليهما أكثر من 150 مليون دولار.

 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً