أحمد السبكي يعلق على حكم حبسه بسبب تشويه سمعة سيدة في فيلم "الفرح"
مشاهير أخبار
02 أكتوبر 2021 18:14

أحمد السبكي يعلق على حكم حبسه بسبب تشويه سمعة سيدة في فيلم "الفرح"

avatar نسرين الرشيدي

علق المنتج أحمد السبكي على الحكم الصادر ضده بالحبس 6 أشهر غيابيا، وتغريمه 10 آلاف جنيه مصري (635 دولارًا)، بسبب تشويه سمعة إحدى السيدات داخل أحداث فيلم ”الفرح“ الذي عرض عام 2009، حيث ظهرت فيه دون إذنها بأكثر من مشهد خلف الفنان الراحل محمود الجندي.

وصرح أحمد السبكي لـ“فوشيا“، قائلا: ”فوجئت بهذا الحكم الذي صدر ضدي غيابيا، ولم يكن لدي أي علم بتلك المسألة في بداية الأمر، ولكن مع تداول نص الحكم على وسائل الإعلام، بدأت الاتصالات تنهال علي، لإبداء تعليقي على الأزمة ودهشت كثيرا خاصة أنني علمت ذلك بهذا الشكل المفاجئ، إضافة إلى كوني لا أتذكر من الأساس المشاهد المستند إليها في الدعوي المقامة ضدي من تلك السيدة، التي بالتأكيد ظهورها لم يكن مقصودا فيه، كما أن الفيلم الذي تتحدث عنه قد مر عليه أكثر من 12 عاما وبصراحة لا أعلم شيئا عن المشاهد ولا عن القضية من قبل“.

وعن الإجراء القانوني الذي سيتخذه، قال: ”اتصلت بالمحامي الخاص بي لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية المتعارف عليها للاستئناف والطعن في الحكم، وإن شاء الله ستنتهي الأمور على خير“.

وبدأت الأزمة، عندما أقامت سيدة دعوى ضد المنتج أحمد السبكي حملت رقم 21104 لسنة 2021، تتهمه فيها بتشويه سمعتها وصورتها والزج بها فى أحد المشاهد بفيلم ”الفرح“.

وأصدرت المحكمة حكما بحبس المنتج 6 أشهر غيابيا، وتغريمة 10 آلاف جنيه، وكفالة 5 آلاف جنيه، بسبب تشويه سمعة تلك السيدة، بسبب ظهورها بأكثر من مشهد خلف الفنان الراحل محمود الجندي دون إذن مسبق منها.

فيلم ”الفرح“ تم عرضه عام 2009، وتدور أحداثه في إطار شعبي، وشارك في بطولته عدد كبير من النجوم منهم دنيا سمير غانم، وخالد الصاوي، وجومانة مراد، وياسر جلال، وروجينا، وسوسن بدر، ومي كساب، وصلاح عبد الله، والراحلة كريمة مختار، والراحل محمود الجندي، وهو من تأليف أحمد عبد الله، وإخراج سامح عبد العزيز.

وفي سياق آخر، يجهز المنتج أحمد السبكي لأكثر من عمل سينمائي جديد منهم، الجزء الثاني لفيلم ”ديدو“ الذي تناول قصة عقلة الإصبع، وهو من تأليف وبطولة كريم فهمي، وجار حاليا تحضيره ليكون ضمن أعماله في 2022.