معاقبة مغنٍ كوري تورط بجرائم جنسية ومقامرة

معاقبة مغنٍ كوري تورط بجرائم جنسية ومقامرة

  • السبت 14 أغسطس 2021 7:41 2018-10-20 10:50:33

أصدرت محكمة عسكرية، حكما بالسجن لمدة ثلاث سنوات على مغني البوب الكوري ”سينغ-ري“، العضو السابق في فرقة بيغ بانغ (BIGBANG) لاتهامه في جرائم تشمل الوساطة في الدعارة والمقامرة في الخارج.

كما أمرت المحكمة العسكرية العامة للجيش الكوري الجنوبي في يونغ-إن، جنوب سيئول، باحتجاز سينغ-ري (31 عاما) الذي أطاحت الفضيحة بسمعته واسمه الحقيقي لي سونغ-هيون.

ويحاكم سينغ-ري أمام المحكمة العسكرية لأنه التحق بالجيش في مارس/ آذار من العام الماضي بعد إدانته في يناير/ كانون الثاني من العام نفسه بتهم عديدة، تشمل أيضًا تشغيل مؤسسة ترفيه للبالغين غير مرخصة والاختلاس.

ويتم التحقيق مع سينغ-ري في فضيحتين إحداهما جنسية والثانية متعلقة بالمخدرات مرتبطة بملهى ليلي في سيئول يُدعى ”بورنيغ سون“ (Burning Sun) تحت إدارته؛ ما تسبب في صدمة كبيرة في صناعة الكي-بوب في عام 2019.

وقالت وكالة ”يونهاب“ للأنباء في كوريا الجنوبية، إن سينغ-راي اتهم بتقديم عاهرات لمستثمرين من تايوان واليابان وهونغ كونغ ودول أخرى من ديسمبر 2015 إلى يناير 2016 للحصول على استثمارات في ملهى ليلي وشركات أخرى.

كما تم اتهامه باختلاس نحو 528 مليون وون من أموال النادي الخاص به، والمقامرة بشكل معتاد في لاس فيغاس من ديسمبر 2013 إلى أغسطس 2017، بمبالغ تبلغ حوالي 2.2 مليار وون تقريبا. يُزعم أنه انتهك قانون معاملات الصرف الأجنبي في هذه الحالة.

وفي يناير/ كانون الثاني من العام الجاري وُجهت له تهمة إضافية باستئجار أعضاء عصابة لتهديد أشخاص تشاجروا معه في حانة في عام 2015.

”وقالت المحكمة إن المتهم (سينغ-ري) قدم خدمات جنسية لمستثمرين أجانب في الكثير من المناسبات بالتواطؤ مع شريكه التجاري يو إن-سوك وحصل على مزايا نتيجة لذلك. وجريمته المتمثلة في تسويق الجنس وانتهاك عاداتنا التقليدية ألحقت ضررا ليس هينا بمجتمعنا“.

وأضافت ”ممارسة المقامرة من قبل فنان يحظى باهتمام عام، لها تأثير مضاعف كبير، مثل تقويض الأخلاقيات السليمة لمجتمعنا“، وذكرت أن طبيعة جرائمه الأخرى خطيرة أيضا.

وخلال جلسات الاستماع، نفى سينغ-ري معظم التهم، مدعيا أن شريكه التجاري كان مسؤولا عن الدعارة وأنه لم يزر الولايات المتحدة بغرض المقامرة.

لكن المدعين العسكريين طالبوا بسجنه لمدة خمس سنوات وتغريمه 20 مليون وون، في جلسة الاستماع السابقة في 2 يوليو، قائلين إنه ”لم يبدِ أي ندم وألقى بالمسؤولية على أشخاص آخرين على الرغم من حصوله على فوائد ضخمة بسبب جرائمه“.

وكان نجم البوب الكوري سابقا أحد أبرز نجوم هذا القطاع الموسيقي، حيث حققت فرقته ”بيغ بانغ“ نجاحات كثيرة بعد ظهورها للمرة الأولى في عام 2006. وكان سينغ-ري قد ترك الفرقة في عام 2019 بعد الاتهامات التي طالته.

قد يعجبك ايضاً