ديميت أوزدمير ترد على أنباء انفصالها عن حبيبها أوزهان كوتش
مشاهير أخبار
12 أغسطس 2021 12:52

ديميت أوزدمير ترد على أنباء انفصالها عن حبيبها أوزهان كوتش

avatar محمد جميل

علقت الفنانة التركية ديميت أوزدمير على شائعة انفصالها عن حبيبها المغني أوزهان كوتش بعد تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، دون معرفة مصدرها الحقيقي.

وكان الجمهور في حالة ترقب لمدى صحة هذا النبأ المفاجئ بانفصال أوزدمير، لكن الأخيرة حسمت الأمر، وعلقت قائلة:“ لماذا نحن ليس لدينا علم بالموضوع؟“.

فيما كان الفنان التركي أوزهان كوتش قد تحدث عن علاقته بدميت للمرة الأولى خلال إجابته عن أسئلة جمهوره عبر صفحته على إنستغرام، وقال عندما طُرح عليه سؤال: ”كيف تجري علاقتك مع ديميت؟: ”مثل هكذا“ ونشر صورة برفقتها وهما إلى جانب بعضهما يدًا بيد في دليل على مدى قوة علاقتهما وتمسكهما ببعضهما.

بينما نشرت ديميت أوزدمير مقطع فيديو عبر خاصية الستوري في إسنتغرام رآه متابعون أنه رد على عشيقة حبيبها السابقة يامور تانريسيفسين، بعد أن صرحت الأخيرة بكلام ألمحت فيه إلى أن ديميت خطفت حبيبها منها.

وتضمن مقطع فيديو الذي نشرته ديميت أغنية تقول: ”هل أنا حمقاء لأصدّق هذا بعد الآن“، وتتحدث عن الغباء عبر ستوري إسنتغرام الخاص بها.

كما نشرت ديميت صورة لها برفقة حبيبها أوزهان من أجل الرد بطريقة غير مباشرة على تصريحات يامور التي فاجأت من خلالها الجميع.

ومؤخرًا رصدت عدسات المصورين الفنانة ديميت أوزدمير خلال قضائها عطلة رومانسية مع حبيبها المغني أغوزهان كوتش إلى جانب صديقتها أصلي بكير أوغلو، وحبيبها تشاغري تلكيفيران في منطقة بودروم.

وظهرت ديميت مرتدية ملابس البحر، وأطلت بأكثر من وضعية رومانسية مع حبيبها خلال قضائهما وقتا ممتعا على اليخت والشاطئ.

وبدت الفنانة التركية وكأنها تمكنت من اكتشاف عدسات المصورين التي كانت تترصد لهما، إلا أنها لم تتوقف عن إظهار مشاعرها، بل بالغت في الأمر وحرصت على تقبيله واحتضانه دون أي اكتراث للمصورين.

يُشار إلى أن حبيب ديميت الحالي هو الحبيب السابق لصديقتها يامور تانريسيفسين الشهيرة باسم ”منال“ في مسلسل ”ما وراء الشمس“ وكانت علاقتهما تتجه إلى الإعلان الرسمي للخطوبة بعد 4 سنوات من الحب إلا أنهما انفصلا بشكل مفاجئ، لينتشر حينها أن ديميت السبب، ومما زاد من فرضية هذا الاحتمال هو إلغاء يامور متابعة ديميت على جميع مواقع التواصل الاجتماعي وهو ما قامت به الأخيرة أيضًا.