وفاة جيهان السادات والرئيس المصري يمنحها وسامًا

أخبار

وفاة جيهان السادات والرئيس المصري يمنحها وسامًا

توفيت، اليوم الجمعة، جيهان السادات، قرينة الرئيس الراحل محمد أنور السادات، بعد صراع قصير مع المرض. وقالت رئاسة الجمهورية المصرية، في بيان اليوم، إن "السيدة جيهان السادات قدمت نموذجًا للمرأة المصرية في مساندة زوجها في ظل أصعب الظروف وأدقها، حتى قاد البلاد لتحقيق النصر التاريخي في حرب أكتوبر المجيدة، الذي مثل علامة فارقة في تاريخ مصر الحديث، وأعاد لها العزة والكرامة". وأصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، قرارًا بمنح السيدة جيهان السادات، وسام الكمال، مع إطلاق اسمها على محور الفردوس. والسيدة جيهان السادات، كانت أول سيدة أولى في تاريخ الجمهورية المصرية، التي تخرُج إلى دائرة العمل العام. حيث عملت محاضرة جامعية في

توفيت، اليوم الجمعة، جيهان السادات، قرينة الرئيس الراحل محمد أنور السادات، بعد صراع قصير مع المرض.

وقالت رئاسة الجمهورية المصرية، في بيان اليوم، إن "السيدة جيهان السادات قدمت نموذجًا للمرأة المصرية في مساندة زوجها في ظل أصعب الظروف وأدقها، حتى قاد البلاد لتحقيق النصر التاريخي في حرب أكتوبر المجيدة، الذي مثل علامة فارقة في تاريخ مصر الحديث، وأعاد لها العزة والكرامة".

وأصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، قرارًا بمنح السيدة جيهان السادات، وسام الكمال، مع إطلاق اسمها على محور الفردوس.

img

والسيدة جيهان السادات، كانت أول سيدة أولى في تاريخ الجمهورية المصرية، التي تخرُج إلى دائرة العمل العام. حيث عملت محاضرة جامعية في جامعة القاهرة سابقًا، وأستاذ زائر في الجامعة الأميركية بالقاهرة، ومحاضرة في جامعة ولاية كارولينا الجنوبية، وكان لها مبادرات اجتماعية ومشاريع إنمائية، وأسست جمعية "الوفاء والأمل".

لعبت جيهان السادات على عكس زوجات القادة المصريين السابقين، دورًا بارزًا في السياسة المصرية، لا سيما في النهوض بقضية حقوق المرأة.

ولدت جيهان صفوت رؤوف، في 29 أغسطس/ آب من عام 1933، في جزيرة روضة بالعاصمة المصرية القاهرة، وهي ابنة الطبيب المصري صفوت رؤوف، والبريطانية غلاديس تشارلز كوتريل، اللذين التقيا في إنجلترا، بينما كان صفوت في جامعة شيفيلد يدرس الطب، وكانت الثالثة من بين أربعة أبناء.

والتحقت جيهان السادات بمدرسة حكومية للفتيات، وحصلت على تعليم ممتاز، وتعلمت اللغة الإنجليزية، واللغة العربية الفصحى، والرياضيات، والعلوم.

وفي 29 مايو/ آيار من عام 1949، تزوجت جيهان صفوت من أنور السادات، وبذلك بدأت رحلة استمرت لأكثر من 32 عامًا، مع رجل سيصبح رئيسًا لمصر، وسيغير مجرى التاريخ، ليس -فقط- للشرق الأوسط، ولكن -أيضًا- للعالم.

img

يذكر أن أنور السادات وجيهان، أنجبا 3 بنات، هنّ: لبنى، ونهى، وجيهان، وابنًا واحدًا، هو جمال، علمًا بأن السادات كان متزوجًا من قبل بإقبال ماضي، وأنجب منها 3 بنات: هنّ: راوية، ورقية، وكاميليا.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً