أشرف زكي يتوعد محمد رمضان.. وتحرك برلماني ضده
مشاهير أخبار
19 يونيو 2021 9:51

أشرف زكي يتوعد محمد رمضان.. وتحرك برلماني ضده

avatar خلدون ضامر

توعد نقيب المهن التمثيلية في مصر، أشرف زكي، الفنان محمد رمضان، بعد قيام الأخير بإهانة الفنانة سميرة عبد العزيز، مؤكدا أن هذا الموقف لن يمر مرور الكرام.

وكانت الفنانة سميرة عبد العزيز قد كشفت عن تعرضها للإهانة من محمد رمضان بعد رفضها دور والدته في أحد الأعمال الفنية التي قام ببطولته وقالت: ”فضحني لما رفضت أعمل أمه، وفي ناس شتموني وأنا ما اتكلمتش، لكن هو قل أدبه وقالي يا شحاتة أنا باخد 20 مليون وإنت بتاخدي 20 ألف جنيه“.

وقال أشرف زكي إنه ومجلس نقابة المهن التمثيلية يتقدمون بالاعتذار للفنانة سميرة عبد العزيز عن ما حدث معها مضيفا: ”إحنا طبعا لسة عارفين باللي حصل لأنها لم تعلن ذلك من قبل“.

وأوضح زكي في تصريحات لصحف محلية أن هذا الموقف لن يمر مرور الكرام، مشيرا إلى أن مجلس إدارة النقابة وجموع الفنان المصريين في حالة انزعاج تام من هذا الخبر الذي يمس رمزا كبيرا من رموز الفن في مصر والوطن العربي وهي الفنانة سميرة عبد العزيز.

من جهته أعرب عضو مجلس النواب المصري إيهاب رمزي، عن أسفه الشديد للألفاظ التي تفوه بها الفنان محمد رمضان ضد الفنانة سميرة عبد العزيز، مطالبا بضرورة اتخاذ جميع الإجراءات القانونية ضده.

وقال رمزي في بيان له أصدره السبت، أن ”خطايا وكوارث محمد رمضان تعددت ولا بد من محاكمته حتى يتوقف عن ممارساته المستفزة للمجتمع“ مشيدا بتأكيد الفنان أشرف زكي أن هذا الموقف من محمد رمضان ضد الفنانة سميرة عبد العزيز لن يمر مرور الكرام.

وكانت سميرة عبد العزيز قد صرحت لـ“فوشيا“ قائلة: ”ليس لي أي علاقة بمحمد رمضان ولا أعرفه على المستوى الشخصي ولم أتقابل معه بشكل مباشر قبل ذلك، ولا أعرف ما الذي ضايقه مني عندما اعتذرت عن تجسيد دور في أحد مسلسلاته، فمن حقي أن أقبل أو أرفض أي دور يعرض علي، لكنني فوجئت بإهانته لي بعد إعلاني عن رفضي المشاركة معه، وهذا من حقي خصوصا أنني أعتز بتاريخي الفني وأريد الحفاظ عليه، وقد تم إطلاق لقب أم العظماء عليّ فكيف بعد ذلك أجسد دورا لأم بلطجي؟“.

وأوضحت: ”اندهشت من الرسالة التي أرسلها لي عن طريق الواتساب؛ إذ قال فيها: أنتِ متسولة بالنسبة لي، لأنه يتقاضى 20 مليون جنيه مصري وأنا أتقاضى 20 ألف جنيه مصري، والسؤال هل أصبح الفن يقاس بالأجر الذي يتقاضاه الفنان؟، ولكن هو حر في أفكاره ومعتقداته وربنا يسامحه على إهانته لي“.

وعن اتخاذها للإجراءات القانونية ضده من أجل استرجاع حقها تقول ”عبد العزيز“: ”أنا امرأة طيبة ولا أحب المشاكل أو الصراعات ولا أنشغل إلا بعملي فقط، لذلك لم أفكر في رفع قضية سب وقذف ضده أو أتقدم بشكوى ضده في نقابة المهن التمثيلية المصرية، بل أنني نسيت الموضوع وسامحته عما بدر منه تجاهي من إساءة، وأدعو له بالبركة في الأموال التي يتقاضاها من أعماله الفنية، وأشكر الجمهور على اهتمامه والوقوف بجانبي“.