هاني رمزي يكشف تطورات أزمة "عمر المحتار".. ومصير "غبي منه فيه 2"

أخبار

هاني رمزي يكشف تطورات أزمة "عمر المحتار".. ومصير "غبي منه فيه 2"

كشف النجم المصري هاني رمزي، عن آخر تطورات أزمة فيلمه الجديد "عمر المحتار"، وتوقف تحضيراته، بعدما واجه سيلًا من الانتقادات والهجوم من عدد من المواطنين الليبيين، الذين اعتبرو أن الاسم يحمل في مدلوله إساءة لشيخ المجاهدين الليبي "عمر المختار". وقال هاني رمزي في تصريح لـ"فوشيا": "للأسف لم نقصد إطلاقًا، الإساءة لرمز من رموز الوطن العربي عمر المختار، ولا لأي شخص، وتفهم البعض الأمر بشكل خاطئ. ولهذا قررنا الخروج من هذه الأزمة بتغيير اسم العمل لاسم أخر، لأننا في النهاية نسعى لتقديم عمل كوميدي، نسعد به الجمهور ولا نثير به غضبهم". وتابع رمزي: "العمل مشروع قائم، وتوقفت تحضيراته -فقط- بسبب جائحة

كشف النجم المصري هاني رمزي، عن آخر تطورات أزمة فيلمه الجديد "عمر المحتار"، وتوقف تحضيراته، بعدما واجه سيلًا من الانتقادات والهجوم من عدد من المواطنين الليبيين، الذين اعتبرو أن الاسم يحمل في مدلوله إساءة لشيخ المجاهدين الليبي "عمر المختار".

وقال هاني رمزي في تصريح لـ"فوشيا": "للأسف لم نقصد إطلاقًا، الإساءة لرمز من رموز الوطن العربي عمر المختار، ولا لأي شخص، وتفهم البعض الأمر بشكل خاطئ. ولهذا قررنا الخروج من هذه الأزمة بتغيير اسم العمل لاسم أخر، لأننا في النهاية نسعى لتقديم عمل كوميدي، نسعد به الجمهور ولا نثير به غضبهم".

وتابع رمزي: "العمل مشروع قائم، وتوقفت تحضيراته -فقط- بسبب جائحة كورونا والتي أثّرت بشكل كبير على صناعة السينما، وكانت سببًا في تأجيل العديد من المشاريع السينمائية"، مشيرًا إلى أنهم في انتظار استقرار الأوضاع لبدء تصويره.

وحسم هاني رمزي قراره، من تقديم الجزء الثاني من فيلم "غبي منه فيه"، بعد إعلان الجهة المنتجة رغبتها في خروج العمل للنور قريبًا، قائلا: "فيلم غبي منه فيه" من الأعمال السينمائية المميزة، وله مكانة خاصة بالنسبة لي، وبمجرد أن طرحت عليّ الجهة المنتجة فكرة تقديم جزء ثانٍ منه، سعدت بذلك الخبر وتحمست له بشكل كبير. ولكن وضعت شرطًا أؤكد عليه دائمًا، هو أن يكون السيناريو الجديد يليق بالجزء الأول ولا يقل عنه نجاحًا، بل يحافظ على ما حققناه من قبل، إن لم يكن أقوى. مشيرًا إلى أنه لم يتم اتخاذ أى خطوة جديدة تجاه الجزء الثاني حتى الآن، وفي انتظار السيناريو، وإلا من الأفضل عدم تقديمه.

وأضاف هاني رمزي: "أنا لست ضد فكرة تقديم أجزاء لأى عمل، ولكن ما يشغلني دائمًا، هو ماذا سيقدم الجزء الجديد، وما هو الذي سيضيفه، وليس مجرد تكرار فقط، والدليل أنني عندما عُرضت عليّ فكرة تقديم جزء جديد من فيلم "صعيدي في الجامعة الأمريكية"، تحمست للفكرة تمامًا، وأكدت للجهة المنتجة أن الأهم في ذلك هو السيناريو، ولا أعلم أيضًا إذا كان سيخرج العمل للنور، ويدخل حيز التنفيذ أم لا".

وانتهى هاني رمزي مؤخرًا، من تصوير مشاهده في فيلمه الجديد "200 جنيه" والذي يضم نخبة من النجوم، ويقدم فيه رمزي دورًا بعيدًا عن الكوميديا تمامًا، ويشارك في بطولته: شيرين رضا، ونيللي كريم، وآسر ياسين.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً