أخبار النجوم

حورية فرغلي منزعجة جدًا رغم نجاح ترميم أنفها وعودتها لمصر.. ما السبب؟‎

لم تهنأ الممثلة المصرية حورية فرغلي بسعادتها بعد نجاح عمليات ترميم أنفها وعودتها إلى مصر، عقب تداول أنباء قالت إنها أزعجتها بشدة حول اعتزالها التمثيل. وقالت فرغلي في تصريحات لـ"إي تي بالعربي": "في واحد عامل برنامج على اليوتيوب بيقول إني اعتزلت الفن وبستغفر ربنا.. ليه يا جماعة هو أنا بعمل إيه وحش.. وجبت الكلام ده منين؟.. بتوقف حالي يعني". وأضافت: "يعني أنا لسه طالعة من 4 شهور عمليات.. طب فرحني مش تقول عليا اعتزلت.. أنا نازلة على مصر ونفسي مفتوحة على الشغل وعلى الحياة.. ليه تقول كده؟“. وأكدت حورية مرورها بفترة صعبة في الأشهر الأربعة السابقة، ولم تكن مستعدة لاستقبال

لم تهنأ الممثلة المصرية حورية فرغلي بسعادتها بعد نجاح عمليات ترميم أنفها وعودتها إلى مصر، عقب تداول أنباء قالت إنها أزعجتها بشدة حول اعتزالها التمثيل.

وقالت فرغلي في تصريحات لـ"إي تي بالعربي": "في واحد عامل برنامج على اليوتيوب بيقول إني اعتزلت الفن وبستغفر ربنا.. ليه يا جماعة هو أنا بعمل إيه وحش.. وجبت الكلام ده منين؟.. بتوقف حالي يعني".

وأضافت: "يعني أنا لسه طالعة من 4 شهور عمليات.. طب فرحني مش تقول عليا اعتزلت.. أنا نازلة على مصر ونفسي مفتوحة على الشغل وعلى الحياة.. ليه تقول كده؟“.

وأكدت حورية مرورها بفترة صعبة في الأشهر الأربعة السابقة، ولم تكن مستعدة لاستقبال مثل هذه التصريحات التي تتسبب في وقف حالها، بل على العكس أكدت حماستها للعودة للعمل.

كما حزنت بسبب التنمر عليها وتشبيهها بالمغني الأمريكي الشهير مايكل جاكسون، وقالت: "زعلت أوي، ومكنش ينفع يتقال عني إني شكل مايكل جاكسون،، وإن شكلي وحش أوي كده، خلوني فقدت الثقة في نفسي كبنت".

وتابعت: "دول قالوا عني إني عملت مسلسل ساحرة الجنوب علشان بقى شكلي وحش ويخوّف فباخد أدوار تليق عليا، "حسبي الله، أنا كنت بطلت أهتم بنفسي بطلت أحط ميك أب وأعمل شعري".

واستعادت الفنانة المصرية شكل أنفها الطبيعي بعد 4 عمليات لترميم الأنف، وكانت العملية الأصعب هي الأولى؛ إذ استمرت 11 ساعة، وظلت تعاني من آلامها فترة طويلة، في أحد المستشفيات بولاية شيكاغو الأمريكية بعد تعرضها لتشوه كبير في الأنف من جرّاء فشل عمليات سابقة.

فرغلي، التي شاركت في 38 عملاً فنياً في 7 سنوات تعرضت لحادث سقطت فيه من على ظهر حصان وكُسر أنفها، وحاولت خلال سنواتٍ إصلاح الأنف المكسور، وعاشت أياماً عصيبة وتجاهلاً فنياً، وكلفها سنوات من العمليات الجراحية، ومشاكل صحية وصعوبة في التنفس.

ومرت فرغلي أيضاً بتجارب عصيبة عندما استُئصل رحمها بسبب إصابتها بأورام وراثية، وكذلك عاشت تجربةً صعبةً أخرى حينما تُوفّي خطيبها في عام 2002، فبينما كانت ملكة جمال مصر على وشك الزواج بشاب يحبها بشدة، توفي قبيل زفافهما بيوم واحد فقط.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً