أخبار النجوم

نقل انتصار الشراح للعناية المركزة.. ومي العيدان تكشف ما أصابها

كشفت الإعلامية مي العيدان، مساء الأحد، عن الوضع الصحي للممثلة الكويتية انتصار الشراح البالغة من العمر 58 عامًا بعد نقلها للعناية المركزة. وكتبت العيدان في تغريدة عبر حسابها على "تويتر": "دعواتكم للفنانة الكبيرة انتصارالشراح حيث ترقد بالعناية المركزة بمستشفى الأميري بعد تعرضها لنقص بالأكسجين وبكتيريا بالدم". وخلال الشهور الماضية تدهورت الحالة الصحية للفنانة الكويتية، انتصار الشراح ودخلت العناية المركزة بالمستشفى الأميري في الكويت، في 10 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، إثر خضوعها لجراحة في الأمعاء. دعواتكم للفنانه الكبيره انتصارالشراح حيث ترقد بالعنايه المركزه بمستشفى الاميري بعد تعرضها لنقص بالأكسجين و بكتيريا بالدم . . دعواتكم ياجماعة الخير فلا يرد القضاء سوى

كشفت الإعلامية مي العيدان، مساء الأحد، عن الوضع الصحي للممثلة الكويتية انتصار الشراح البالغة من العمر 58 عامًا بعد نقلها للعناية المركزة.

وكتبت العيدان في تغريدة عبر حسابها على "تويتر": "دعواتكم للفنانة الكبيرة انتصارالشراح حيث ترقد بالعناية المركزة بمستشفى الأميري بعد تعرضها لنقص بالأكسجين وبكتيريا بالدم".

وخلال الشهور الماضية تدهورت الحالة الصحية للفنانة الكويتية، انتصار الشراح ودخلت العناية المركزة بالمستشفى الأميري في الكويت، في 10 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، إثر خضوعها لجراحة في الأمعاء.

وتم نقل الشراح وقتها إلى العناية المركزة في المستشفى الأميري، بعد مضاعفات تعرضت لها على خلفية خضوعها لعملية جراحية أجرتها لاستئصال تقرحات في المعدة. لتتسبب في حالة من القلق بين محبيها وجمهورها.

وذكرت الإعلامية مريم القلاف حينها تفاصيل حالتها الصحية قائلة: "كانت أم سالم تشتكي في السابق من ألم في المعدة (ما تقدر تاكل)، ما استدعى ذهابها الى إحدى المستشفيات الخاصة حيث خضعت لمنظار لمعرفة السبب، وحينها أخبرها الطبيب أنه سوف يعطيها مضاداً حيوياً كمرحلة أولية، وفي حال عدم استجابة جسمها له يجب اجراء عملية جراحية، وهو ما حصل فعلاً إذ تم نقلها بسيارة اسعاف إلى المستشفى الأميري، وعلى الفور أجريت لها العملية".

كانت انتصار الشراح بدأت مشوارها الفني بمسرحية "باي باي لندن" عام 1981 مع الراحلة مريم الغضبان وبطولة عبدالحسين عبدالرضا والفنان الراحل غانم الصالح، كما شاركت خلال مسيرتها الفنية بالعديد من الأعمال المسرحية والتلفزيونية الناجحة.

وكانت الوحيدة بين ممثلات جيلها التي تؤدي الأدوار الكوميدية، واستطاعت التسيد بتلك الفترة على عرش النجومية حتى أنها شكلت ثنائيا مع الفنان داوود حسين وقدما سويًا أبرز الأعمال الكوميدية مثل: «مع الأنغام»، «خذ وخل»، «كوكتيل»، «عش الزوجية»، «فضائيات» وغيرها.

متزوجة من «مازن سالم»، ولديهما ثلاثة أبناء هم: دلال، وسالم، وعلي.

في عام 2002 ارتدت الحجاب، ولكنها استمرت بالتمثيل ولكن قل ظهورها في الشاشة بسبب محاربة المنتجين لها.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً