أخبار النجوم

باسل خياط يطرد سارة التونسي من موقع تصوير "حرب أهلية"

حلّت النجمة المصرية أروى جودة، كبديل عن الفنانة سارة التونسي، في مسلسل "حرب أهلية" وذلك بعدما قام الفنان السوري باسل خياط، بطرد الأخيرة من موقع التصوير، حسب ما جرى تداوله عبر صفحات وسائل التواصل الاجتماعي. وفي التفاصيل التي حملتها الأخبار المتداولة، فإنّ سارة تعدّت على إحدى المصورات في مكان العمل، عدا عن أنها احتدّت بالمناقشة مع باسل خياط أثناء مطالبتها بمساواتها بالنجمة يسرا، وهو الأمر الذي لم يعجب خياط، معربًا عن أنه يرفض تصوير باقي المشاهد التي تجمعه معها، مما دفع شركة "العدل جروب" للإنتاج، لاستبعاد سارة واستبدالها، على الرغم من استكمالها تصوير مشاهدها في 15 حلقة. وفي هذا الخصوص،

حلّت النجمة المصرية أروى جودة، كبديل عن الفنانة سارة التونسي، في مسلسل "حرب أهلية" وذلك بعدما قام الفنان السوري باسل خياط، بطرد الأخيرة من موقع التصوير، حسب ما جرى تداوله عبر صفحات وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي التفاصيل التي حملتها الأخبار المتداولة، فإنّ سارة تعدّت على إحدى المصورات في مكان العمل، عدا عن أنها احتدّت بالمناقشة مع باسل خياط أثناء مطالبتها بمساواتها بالنجمة يسرا، وهو الأمر الذي لم يعجب خياط، معربًا عن أنه يرفض تصوير باقي المشاهد التي تجمعه معها، مما دفع شركة "العدل جروب" للإنتاج، لاستبعاد سارة واستبدالها، على الرغم من استكمالها تصوير مشاهدها في 15 حلقة.

وفي هذا الخصوص، ذكرت مصادر مطلعة، أنَّ سارة أثارت عدة أزمات مع فريق العمل، قبل أن تكون تلك المناقشة مع النجم السوري الفاصلة لطردها من المسلسل، واستبعادها نهائيًا من دور البطولة، حيث تأخرت أكثر من مرة على موعد التصوير، واضطرت النجمة يسرا لانتظارها أكثر من 5 ساعات لتصوير مشهد يجمعهما.

كما أنها لم تفِ بوعدها فيما يخصّ استكمال أوراقها وتصاريح عملها، وذلك بعدما رفضت نقابة المهن التمثيلية في مصر اشتراك سارة، لأنها لا تملك تصريحًا بالعمل، وليست عضوة في النقابة، لتتلقى الشركة إخطارًا ثانيًا من النقابة للمطالبة باستبدالها، خاصة وأن دورها كبير ومؤثر داخل العمل.

هذا وكان قد جرى الاستعانة بسارة التونسي، لتشارك النجمة يسرا البطولة، بعد أن اعتذرت النجمة اللبنانية هيفاء وهبي عن العمل.

يُذكر أن المخرج سامح عبد العزيز، وضع جدولًا مكثفًا لإنجاز أروى مشاهدها في أسرع وقت، حتى يتمكن من تسليم الحلقات العشر الأولى من المسلسل قبل 48 ساعة من بداية شهر رمضان، بحسب القواعد المتبعة.

وتدور أحداث المسلسل في إطار من الإثارة والسيكودراما، حول حرب أهلية ليست بين دولتين وإنما بين ضرتين لزوج واحد، والصراع بين أبطال العمل في مقدمتهم الفنانة يسرا، التي تجسد دور طبيبة تجميل، وتجري العديد من عمليات التجميل ولديها ابنة تدخلها في صراعات، كما تواجه العديد من الخلافات مع زوجها.

ويشارك في بطولة المسلسل إلى جانب كل من: باسل خياط، ويسرا، تامر هجرس، ورشدي الشامي، وخالد أنور، وبسنت صيام، وبرلنتي فؤاد، وهو من تأليف أحمد عادل.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً