أخبار النجوم

كندة علوش: هذا أكثر ما لا أحبه في عمرو يوسف.. وتمدحه على أمر آخر

كشفت الفنانة السورية كندة علوش، خلال حلولها ضيفة على برنامج "أسرار النجوم" من تقديم إنجي علي عبر إذاعة وقناة "نجوم F.M"، عن أكثر عادة تكرهها في زوجها الفنان المصري عمرو يوسف. وبينّت الفنانة السورية أنها لا تحب في زوجها عادته في إمضاء وقتٍ طويلٍ ممسكٍ بهاتفه، مشيرةً إلى أنه عندما يعود من العمل يمسك هاتفه ويلعب بعض الألعاب في محاولةٍ منه ليفصل عن جو العمل، في حين أنها تنتظره لتتحدث معه وتحب أن يتواصل معها ويركز في كلامها، لكنها في الوقت نفسه تراعي أنه يكون متعبا ولا يريد التركيز في أي شيء. وحول أكثر عادةٍ استطاعت أن تغيرها فيه، قالت

كشفت الفنانة السورية كندة علوش، خلال حلولها ضيفة على برنامج "أسرار النجوم" من تقديم إنجي علي عبر إذاعة وقناة "نجوم F.M"، عن أكثر عادة تكرهها في زوجها الفنان المصري عمرو يوسف.

وبينّت الفنانة السورية أنها لا تحب في زوجها عادته في إمضاء وقتٍ طويلٍ ممسكٍ بهاتفه، مشيرةً إلى أنه عندما يعود من العمل يمسك هاتفه ويلعب بعض الألعاب في محاولةٍ منه ليفصل عن جو العمل، في حين أنها تنتظره لتتحدث معه وتحب أن يتواصل معها ويركز في كلامها، لكنها في الوقت نفسه تراعي أنه يكون متعبا ولا يريد التركيز في أي شيء.

وحول أكثر عادةٍ استطاعت أن تغيرها فيه، قالت إنها تمكنت من أن تخفف من خروجه من المنزل، حيث كان يحب دائما الخروج ومقابلة أصدقائه، بينما تفضل هي الجلوس في المنزل، وهو ما جعل عمرو يصبح مثلها إلى حدٍ ما.

كما مدحته بقدرته على فصل مشاكل العمل عن البيت، حيث قالت: "عمرو ما شاء الله عليه عمره ما نقل مشكلة من خارج البيت إلى داخل البيت حتى لو هو متوتر بيعرف يفصل ويكون رايق، ولا أتذكر في مرة إنه اتعصب في البيت بسبب مشكلة في الشغل، وهو لا يغرق في المشكلات أو الكأبة وطوال الوقت إيجابي في بحثه عن المشكلة، ولما يأتي تعبان جدا من الشغل ولكن لا يشكو ويدخل ينام دون أن يقلب البيت مأساة".

 

وعن ما إذا كانت تخاف من العمر عند احتفالها بعيد ميلادها، قالت كندة: "يوم ميلادي لا بيفرحني ولا يخوفني.. مش بخاف من السن، وأنا بشكل عام مش شخص خواف، والأفكار دي مبترعبنيش ومبخفش منها، لأني مش بعطي أي اهتمام أو مساحة في التفكير إني أخاف من تقدم العمر".

أما عن رأيها في عمليات التجميل، فقالت: "أنا مش بحب أعمل عمليات تجميل، وكل واحد يحافظ على سنه بالشكل اللي بيحبه.. لما بشوف سيدة لديها 70 سنة ولابسة لبس شبابي مش بتضايقني.. أنت حر طالما لم تضر"، مضيفةً: "في بداية حياتي مع السوشال ميديا.. كنت بضايق وأنهار لما ألاقي حد بيشتمني، لأني لم أضره أو أجرحه، لأني دايمًا مش بعدي الخطوط الحمراء في كل حاجة بحياتي.. وبعدين بدأت أبرر للناس..والناس تعبانة مفيش مشكلة، وأحيانا أرد وخصوصا على الإنبوكس بطريقة تكسف المتابع ثم يرد ويعتذر".

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً