أخبار النجوم

مها أبو عوف.. سكنت مع شبح وقُتل زوجها ومعجزة حدثت معها‎‎ (فيديو)

لا يمكن أن تظهر الفنانة المصرية مها أبو عوف شقيقة الفنان الراحل عزت أبو عوف، في إطلالة إعلامية، دون أن تصبح حديث الجمهور، نظرًا لما تحمله حياتها الخاصة من قصص ومواقف صعبة وغريبة في الوقت نفسه. الفنانة صاحبة الـ 64 عامًا، عادت قبل أيام قليلة لتؤكد أن زوجها الفنان والموسيقي عمر خورشيد، لم يمت كما أشيع بسبب حادث سير، وإنما قُتل والدليل هو وجود قطع طوله 30 سم في رقبته، وأن هذا القطع لم يكن بسبب زجاج السيارة، بحسب وصفها. وعلقت أبو عوف:" حاسّه الحادث غامض ويصل إلى حد التعمد، أه طبعًا أنا حسّاها، الذبحة اللي كانت في رقبته مش

لا يمكن أن تظهر الفنانة المصرية مها أبو عوف شقيقة الفنان الراحل عزت أبو عوف، في إطلالة إعلامية، دون أن تصبح حديث الجمهور، نظرًا لما تحمله حياتها الخاصة من قصص ومواقف صعبة وغريبة في الوقت نفسه.

الفنانة صاحبة الـ 64 عامًا، عادت قبل أيام قليلة لتؤكد أن زوجها الفنان والموسيقي عمر خورشيد، لم يمت كما أشيع بسبب حادث سير، وإنما قُتل والدليل هو وجود قطع طوله 30 سم في رقبته، وأن هذا القطع لم يكن بسبب زجاج السيارة، بحسب وصفها.

وعلقت أبو عوف:" حاسّه الحادث غامض ويصل إلى حد التعمد، أه طبعًا أنا حسّاها، الذبحة اللي كانت في رقبته مش إزاز إحنا عاينّا العربية وقالوا الإزاز لمّا يتكسر بينزل زي الكريستال (بودرة) مايذبحش، لكن هو كان عنده 30 سم في رقبته مقطوعة من الناحية الشمال".

وتعد مها أبو عوف الزوجة الرابعة والأخيرة للمطرب عمر خورشيد؛ إذ تزوجته ببداية عام 1981 قبل مقتله بأشهر قليلة ولذلك لم يستمر زواجهما إلا مدة قصيرة. وعندما توفي في مايو من العام نفسه كانت حاملا بشهرها الرابع لكنها أجهضت الجنين.

ونفت الفنانة المصرية الشائعات حول وجود صراع من جانبها على ميراث زوجها خورشيد، وأكدت على أنها لا تسعى إلى الميراث، ورغم أنها كانت زوجته حين توفي إلا أنها لم تفكر يومًا في الحصول على المال من وراء خورشيد، مؤكدة على أنه ليست هناك حاجة من ناحيتها إلى المال في ظل وفاة حبيبها.

واعترفت أبو عوف بأنها سعت للإنجاب لمدة 15 عاماً، وسافرت خلالها إلى دول عدة سعيا لفرصة أفضل في العلاج، في إيطاليا وسويسرا وفرنسا دون جدوى، وفي الولايات المتحدة طلب منها الأطباء نسيان أمر الإنجاب الذي عدّوه مستحيلا ونصحوها بالتبني.

وتابعت: "رفضت في الولايات المتحدة إزالة الرحم وعدت إلى مصر بعد أن سلمت بقضاء الله وفكرت بالفعل بتبني أطفال من البوسنة والهرسك وقت الحرب الدائرة هناك".

وتحدثت أبو عوف عن الصدفة والمفاجأة التي حدثت لها بعد كل هذه المعاناة؛ إذ شعرت بألم شديد وتوجهت إلى المستشفى وبعد إجراء بعض التحاليل، جاءت النتيجة لتؤكد حملها لـ"تنهار من الفرحة"، بحسب وصفها، الأمر الذي كان بمثابة المعجزة بعد طول انتظار ويأس.

كذلك قصّت مها أبو عوف أمرًا غريبًا عن أسرتها وقالت إنهم كانوا يعيشون بفيلا تسكنها الأشباح، وقتل مالكها وأسرته فيها قبل أن يسكنوها، لكن والدها لم يكن مقتنعًا وكان يقول عنهم "مجانين".

وأضافت الفنانة المصرية أن هناك حوادث غريبة بعد ذلك حصلت معهم داخل الفيلا بينها أن والدها خلال عزفه على العود انتقل إلى غرفة ثانية فسمع أحدًا يعزف نفس المقطوعة التي كان قد عزفها وكان وحيدًا في المنزل، فطلبت عائلتها من قسيس وشيخ وحاخام القدوم إلى الفيلا لطرد الشبح.

يشار إلى أن مها أبو عوف ابتعدت عن التمثيل مرتين؛ الأولى ثلاث سنوات بعد مقتل عمر خورشيد، والثانية 10 سنوات نتيجة الأزمة الصحية التي تعرضت لها.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً