هل تهوُّر السائق وراء وفاة عبود الع...

أخبار النجوم

هل تهوُّر السائق وراء وفاة عبود العمري؟ شاهدي آخر فيديو نشره

أثار خبر وفاة مشهور مواقع التواصل الاجتماعي الأردني عبدالله العمري (عبود العمري) بحاث سير في جنوب أفريقيا، حالة من الصدمة لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي.  وأصبحت وفاة الناشط الشاب الذي بلغ من العمر 23 عامًا فقط، حديث مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي والإعلاميين في موقع إنستغرام. وكان عبود في رحلة بجنوب أفريقيا برفقة عدد من أصدقائه، حيث ذهب لقضاء عطلة سياحية هناك، قبل أن يفقد حياته بحادث مؤسف، لم تتبين تفاصيل حدوثه حتى الساعة.  وتبادل رواد السوشال ميديا عددًا من الفيديوهات التي نشرها الشاب قبل وفاته بساعات، حيث شارك جمهوره بلحظات من رحلة السفاري، التي كان من المفترض أن يذهب فيها

أثار خبر وفاة مشهور مواقع التواصل الاجتماعي الأردني عبدالله العمري (عبود العمري) بحاث سير في جنوب أفريقيا، حالة من الصدمة لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي. 

وأصبحت وفاة الناشط الشاب الذي بلغ من العمر 23 عامًا فقط، حديث مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي والإعلاميين في موقع إنستغرام.

وكان عبود في رحلة بجنوب أفريقيا برفقة عدد من أصدقائه، حيث ذهب لقضاء عطلة سياحية هناك، قبل أن يفقد حياته بحادث مؤسف، لم تتبين تفاصيل حدوثه حتى الساعة. 

وتبادل رواد السوشال ميديا عددًا من الفيديوهات التي نشرها الشاب قبل وفاته بساعات، حيث شارك جمهوره بلحظات من رحلة السفاري، التي كان من المفترض أن يذهب فيها برفقة عدد من أصدقائه. 

وبدا عبود سعيدًا للغاية برفقة رفاقه الشباب، وهم: عدنان النواجي، محمد أبو شقرا، خالد عبلي، ايمن عبلي، والسائق الذي يُدعى "إيلايجا" من الكونغو، والذي ظهر وهو يشاركهم الرقص والغناء أثناء قيادته السيارة.

وفي مقطع آخر، يظهر الشباب برفقة السائق وهو يرقصون في الشارع، وسط ضحكات وغناء وهتاف. 

وتبين من خلال الفيديوهات، أن عبدالله وأصدقاءه الشباب، كانوا شديدي الحماس للذهاب في رحلة سفاري في الطبيعية، حيث تتيح للزوار رؤية الحيوانات عن قرب والاستمتاع بالمناظر الطبيعية. 

ويبدو أن الحادث قد حصل بعد ساعات أو حتى دقائق، من المقاطع التي نشرها عبود وأصدقائه، حيث لم ينشر أي منهم أي فيديوهات توضح وصولهم إلى وجهتهم، وهي رحلة السفاري. 

وقال بعض المتابعون، إن السائق بدا متهورًا، ولم يبدِ أي انتباهٍ للطريق، بل انشغل بالرقص والغناء لإبهار الشباب. ورجح كثيرون، إلى أن الحادث قد حصل بسبب لا مبالاة السائق، وعدم اكتراثه. 

وأكد الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية، أن رفاق الراحل عبود العمري قد تعرضوا لجروح متوسطة، إلا أن حالتهم الصحية مستقرة الآن. كما وأشار إلى أنه تم إبلاغ عائلاتهم بالحادث. 

وتداول نشطاء آخرون فيديو قديم لعبود، وهو يتكلم عم الموت، حيث قال فيه: "أعرف انه ما في حدا بموت قبل ما تخلص وظيفته في الحياة الدنيا".

 

وعبود العمري، هو ناشط على إنستغرام، ويُعد واحدًا من أشهر صناع المحتوى الكوميدي في الأردن، وله أكثر من مليون ونصف المليون متابع. 

وكان والده عمر العمري، قد نعاه بمنشور عبر إنستغرام قال فيه: "أنعي ابني الحبيب عبدالله عمر العمري الذا وافته المنية مساء اليوم، إثر حادث سير مؤسف في جنوب أفريقيا".

img


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً