ريهام عبد الغفور تعتذر لسكان الزمال...

أخبار النجوم

ريهام عبد الغفور تعتذر لسكان الزمالك: كلامي اتفهم غلط

وجهت الممثلة المصرية ريهام عبد الغفور، اعتذاراً إلى سكان منطقة الزمالك، بعد استياء البعض منها مؤخراً، إثر تداول تصريحات تليفزيونية لها، أثارت غضب الأهالي. وكتبت الفنانة عبر "فيسبوك": "اتكلمت بحسن نيه في برنامج عن إني في مرحلة معينة، كنت أعرف بعض الأشخاص القريبين مني في منطقة الزمالك تعرضوا للإدمان". وأضافت: "وده خلاني نفسي أمثل الدور، وقلت إن قصة ربع جرام، كانت أحداثها في الزمالك، وتقريبًا كنت أعرف الأشخاص والحواديت اللي في القصة". وأشارت في تبريرها إلى أنها لم تكن تقصد إهانة قاطني منطقة الزمالك التي سكنت هي بها، وتسكنها عائلتها إلى الآن. واعتذرت عن كلامها إن كان تم فهمه بطريقة

وجهت الممثلة المصرية ريهام عبد الغفور، اعتذاراً إلى سكان منطقة الزمالك، بعد استياء البعض منها مؤخراً، إثر تداول تصريحات تليفزيونية لها، أثارت غضب الأهالي.

وكتبت الفنانة عبر "فيسبوك": "اتكلمت بحسن نيه في برنامج عن إني في مرحلة معينة، كنت أعرف بعض الأشخاص القريبين مني في منطقة الزمالك تعرضوا للإدمان".

وأضافت: "وده خلاني نفسي أمثل الدور، وقلت إن قصة ربع جرام، كانت أحداثها في الزمالك، وتقريبًا كنت أعرف الأشخاص والحواديت اللي في القصة".

وأشارت في تبريرها إلى أنها لم تكن تقصد إهانة قاطني منطقة الزمالك التي سكنت هي بها، وتسكنها عائلتها إلى الآن. واعتذرت عن كلامها إن كان تم فهمه بطريقة خاطئة، وأدى لجرح البعض دون أن تتقصد هي ذلك واصفة فعلها بـ "الغلطة غير المقصودة".

وختمت منشورها بالقول: "بكتب الكلام ده لأني لقيت posts تتداول الموضوع وغضب ثائر حوالين الجملة دي".

img

وكانت قد تعرضت ريهام عبد الغفور لسيل من الانتقادات عبر وسائل التواصل الاجتماعي ومن سكان منطقة الزمالك على خلفية تصريحاتها التي قالت فيها إنها تعرف بعض الأشخاص القريبين في منطقة الزمالك تعرضوا للإدمان، مما اعتبره البعض إساءة لسمعة أهالي المنطقة.

أما رواية "ربع جرام" للروائي عصام يوسف، فتتحدث عن شاب يُدعى "صلاح" يروي تجربته مع الإدمان برفقة أصحابه، الذين ينتمون إلى المجتمع المخملي والراقي، ويسلط الضوء على نمط حياته في تلك الفترة، ورد فعل الأهل ومعاناتهم مع إدمان نجلهم.

على الصعيد الفني، تشارك ريهام عبدالغفور في مسلسل "قصر النيل" المقرر عرضه خلال الموسم الرمضاني المُقبل، وتدور أحداثه في ستينات القرن الماضي في إطار من الإثارة والتشويق من خلال جريمة كبيرة في مراحل حل لغزها، المسلسل تم بناء ديكور خاص له، خاصة أنه يدور في مرحلة زمنية مر عليها ما يقارب 60 عاما، واستعان مدير تصوير العمل هيثم الحسيني بالعديد من الوسائل التقنية التي تجعل الصورة تنتمي لزمن الأحداث.

العمل من بطولة دينا الشربيني، وريهام عبدالغفور، وأحمد مجدي، والفنان صلاح عبدالله وصبري فواز ومحمد محمود عبدالعزيز وأحمد خالد صالح ومحمد حاتم ونبيل عيسى وعمر السعيد وناردين فرج ومريم الخشت ومحمود البزاوي.

الجدير ذكره أن آخر أعمال ريهام عبد الغفور بطولتها لحكاية "ربع قيراط" من مسلسل "إلا أنا" والتي عرضت على قناة dmc وحققت نجاحاً مميزاً، والحكاية من قصة يسري الفخراني وسيناريو وحوار أمين جمال وإخراج أحمد حسن وبطولة ريهام عبد الغفور ومصطفى درويش وإنعام سالوسة، إبراهيم السمان، وأحمد درويش، وعدد آخر من الفنانين الشباب.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً