هادي الجيار.. رحيل أحد نجوم "مدرسة المشاغبين" وهذه قصة ندمه ‎(فيديو)

أخبار

هادي الجيار.. رحيل أحد نجوم "مدرسة المشاغبين" وهذه قصة ندمه ‎(فيديو)

رحل الفنان هادي الجيار أحد نجوم مسرحية "مدرسة المشاغبين"، وهو الذي شارك فيها بدور "لطفي" لينضم إلى نجوم آخرين شاركوا في المسرحية وتوفاهم الموت في السنوات القليلة الماضية، أبرزهم يونس شلبي، وحسن مصطفى "ناظر المدرسة"، وأحمد زكي. وترك الجيار الذي توفي إثر أصابته بفيروس كورونا عن عمر 71 عامًا إرثا فنيا تجاوز الـ 200 عمل، ربما من أشهرها دور "لطفي" في مسرحية مدرسة المشاغبين. وتحدث الراحل في مناسبات إعلامية عديدة عن هذه المسرحية التي لا تزال تُضحك الجمهور إلى هذا اليوم، والتي كان أول عرض لها في 24 أكتوبر 1973، ولعل أبرز لقاءاته التي أسهب في الحديث عنها كانت خلال

رحل الفنان هادي الجيار أحد نجوم مسرحية "مدرسة المشاغبين"، وهو الذي شارك فيها بدور "لطفي" لينضم إلى نجوم آخرين شاركوا في المسرحية وتوفاهم الموت في السنوات القليلة الماضية، أبرزهم يونس شلبي، وحسن مصطفى "ناظر المدرسة"، وأحمد زكي.

وترك الجيار الذي توفي إثر أصابته بفيروس كورونا عن عمر 71 عامًا إرثا فنيا تجاوز الـ 200 عمل، ربما من أشهرها دور "لطفي" في مسرحية مدرسة المشاغبين.

وتحدث الراحل في مناسبات إعلامية عديدة عن هذه المسرحية التي لا تزال تُضحك الجمهور إلى هذا اليوم، والتي كان أول عرض لها في 24 أكتوبر 1973، ولعل أبرز لقاءاته التي أسهب في الحديث عنها كانت خلال حلوله ضيفًا على برنامج "صاحبة السعادة".

وقال هادي الجيار إنه لم يكن يستطيع في البداية أن يجاري نجوم المسرحية في "إفيهاتهم" قائلا: "كانت إفيهات جديدة لدرجة أنني كنت أضحك عليها مثل الجمهور" وهو ما دفعه للجوء إلى إخبار الفنان الراحل عبد المنعم مدبولي بأنه لن يستطيع أن يكمل العمل".

وأضاف: "قلت للأستاذ عبد المنعم مدبولي مش عارف أروح فين وأجي منين في وسطهم، قالي أقعد وأتعلم وجرب وحاول تعمل زيّهم، واتمشى على المسرح كأنك في فسحة بيتكم، وأقنعني أكمل".

وأوضح الفنان في لقاء سابق أيضًا أن فريق المسرحية قطع على نفسه عهدا "اللي يطلع مننا ياخد بإيد التاني"، وذلك بعد شعورهم أن فريق "مدرسة المشاغبين" سيكون لهم شأن آخر في المستقبل.

وفيما بعد اعتقد الجيار أن أحمد زكي - أحد المشاركين في المسرحية - قد خالف العهد بعد أن أصبح الأخير نجما سينمائيا، ليرد عليه زكي آنذاك أن المخرج هو قائد العمل ولا يستطيع أن يفرض عليه اختيار فنان بعينه.

وأضاف زكي:"في حال طلب مني المخرج أن أقوم بترشيح فنان، وقتها سأرشح زملائي".

وبعد مرور سنوات ندم الجيار على تلك الكلمات، حيث كان يشعر بالحزن عندما يتحدث عن هذه الواقعة، ويطلب تجاوزها في بعض الأحيان، خاصة أن الموقف كان عابرا، ولم يقوموا بالتوقيع على وثيقة وقت أن شاركوا في المسرحية، حتى يظل الحديث عن الوعد الذي لم ينفذه أحمد زكي مستمرا.

يذكر أن هادي الجيار شارك أيضًا في أعمال كثيرة أخرى، صنع بها أسطورته الفنية، خاصة أدواره في الدراما، على رأسها مسلسلات: "المال والبنون" و"العصيان" و"الوجه الآخر" و"الضوء الشارد" و"الأسطورة" و"ولد الغلابة"، بالإضافة إلى أنه تعاقد مؤخرا للمشاركة في الجزء الثاني من مسلسل الاختيار.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً