أخبار النجوم

فيفي عبده بملابس صيفية على الشاطئ في نهاية 2020: ربنا يستر

أعادت الفنانة المصرية فيفي عبده، نشر صورة كانت قد التقطتها في الصيف على أحد الشواطئ في منطقة الساحل الشمالي السياحية، لتودع بها سنة 2020، التي كانت صعبة، لا سيما عليها؛ إذ تعرضت لعدة وعكات صحية خلال هذا العام. وظهرت الراقصة في الصورة بملابس صيفية باللون الأصفر، تكوّنت من سترة خفيفة بحمّالات، مع شورت باللون نفسه، معلقة: "ادي اللي خدته من 2020 اسكوز مي بقى ربنا يستر"، وهي الصورة التي التقطتها عبده في أغسطس/ آب في الساحل الشمالي. وفي وقت سابق شاركت فيفي متابعيها عبر حسابها في الإنستغرام بمقطع فيديو جديد، وهي ترقص على نغمات أغنية "بشويش عليا"، مرتدية فستانًا أحمر

أعادت الفنانة المصرية فيفي عبده، نشر صورة كانت قد التقطتها في الصيف على أحد الشواطئ في منطقة الساحل الشمالي السياحية، لتودع بها سنة 2020، التي كانت صعبة، لا سيما عليها؛ إذ تعرضت لعدة وعكات صحية خلال هذا العام.

وظهرت الراقصة في الصورة بملابس صيفية باللون الأصفر، تكوّنت من سترة خفيفة بحمّالات، مع شورت باللون نفسه، معلقة: "ادي اللي خدته من 2020 اسكوز مي بقى ربنا يستر"، وهي الصورة التي التقطتها عبده في أغسطس/ آب في الساحل الشمالي.

img

وفي وقت سابق شاركت فيفي متابعيها عبر حسابها في الإنستغرام بمقطع فيديو جديد، وهي ترقص على نغمات أغنية "بشويش عليا"، مرتدية فستانًا أحمر طويلًا بفتحة من منطقة الصدر، وهو ما أثار هجومًا لاذعًا وانتقادات عليها.

وتعرّضت الفنانة الاستعراضية لعدة وعكات صحية طيلة الفترة الماضية، استدعت تواجدها في المنزل بشكل دائم لفترات متقطة من أجل تلقي العلاج، وقد ظهرت على متابعيها أكثر من مرة بوجه شاحب، يكشف عن مدى حالتها الصحية.

لكنها كانت في كل مرة تطمئن محبيها وتطالبهم بالدعاء لها، كي تتخطى الأزمة الصحية التي تمر بها، مشيرة إلى كونها تفتقدهم بشدة. ورغم ذلك، فلم تسلم من الشائعات والأحاديث التي طالتها، بعدما تحدث البعض عن كونها دخلت إلى العناية المركزة، وروّج البعض الآخر شائعة وفاتها.

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Fifi Abdou (@fifiabdouofficial)

وأغضبها ذلك الأمر بشدة ودفعها لتصوير فيديو، تظهر فيه بوجه شاحب، وترد على ما تردد بشأن حالتها الصحية في الأيام الماضية. وأوضحت فيفي أن هناك حالة قلق كبيرة من محبيها عليها، والبعض يكتب كلامًا غير صحيح عنها، بأنها متواجدة في الرعاية المركزة، وتعيش آخر أنفاس لها.

وقالت إن الله سبحانه وتعالى هو من يعلم بهذا الأمر، مؤكدة تواجدها في منزلها، حيث تعاني من مشاكل صحية في قدمها وتتلقّى العلاج. كما أنها تشعر بالتحسن المستمر، أملًا في العودة قريبًا. ووجهت فيفي عبده رسالة إلى مروّجي الشائعات عنها قائلة "حرام عليكوا تخضوا الناس عليا.. اللي مبيحبنيش منك لله حسبي الله ونعم الوكيل فيك".

واعتبرت أن استماع الإنسان لشائعات تتحدث عن وفاته وهو على قيد الحياة، هو أمر جيد في حد ذاته.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً