اختراق حساب تولين البكري.. وتخوف من نشر صورها الخاصة
مشاهير أخبار المشاهير
17 ديسمبر 2020 10:03

اختراق حساب تولين البكري.. وتخوف من نشر صورها الخاصة

كشفت الفنانة السورية تولين البكري عن تعرض حسابها في تطبيق إنستغرام لتداول الصور والفيديوهات القصيرة، للاختراق من قبل مجهول، على غرار ما حدث لزميلتها ومواطنتها الفنانة دانا جبر في وقت سابق العام الحالي ووضعها في مواقف حرجة للغاية.

وأعلنت الممثلة البالغة من العمر (44) سنة، عن ذلك عبر حسابها الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي الشهير ”فيسبوك“، قائلة في منشور لها يوم الأربعاء، الـ 16 من ديسمبر (كانون الأول) ”يا جماعة حسابي ع الانستغرام تهكر من ابن حلال ما بعرفو“.

وأكدت البكري في منشورها أنها غير مسؤولة عن أي رسالة تصل لمتابعيها أو أصدقائها من خلال حسابها بعد هذا التاريخ، قائلةً: ”أي حدا بيوصلو من الحساب أي شي مو أنا“، في محاولة لإنقاذ نفسها إذا ما أخذت قصتها منحى قصة زميلتها جبر التي تم تسريب العديد من الصور الخاصة لها.

وما بين السخرية والتعاطف والاتهامات، تفاوتت تعليقات رواد السوشال ميديا على منشور تولين، حتى أن منهم من اتهمها بافتعال القصة من أجل تصدر أحاديث الناس ووسائل الإعلام، علماً أن حسابها الرسمي في منصة الإنستغرام أغلق بالفعل.

وقد تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي في سوريا، صورا ادعوا أنها أخذت من حساب تولين البكري عقب اختراقه، لتعيد إلى الذاكرة رواية الممثلة دانا جبر حين تعرضت لفضيحة مدوية على مواقع التواصل الاجتماعي بعد سرقة حسابها ونشر صورها ”الخاصة جدا“.

وفي منشور لاحق، دعت تولين البكري متابعيها عبر الفيسبوك إلى تقديم المشورة لها لمساعدتها بأي طريقة ممكنة لاستعادة حسابها قبل المساس به عبر تسريب الصور الشخصية، فيما طلبوا منها تقديم شكوى إلى الجهات الأمنية لتقوم بذلك.

وكانت تولين البكري قد أعلنت مؤخرا عن معاناتها من مرض ”الاضطراب ثنائي القطب“ النفسي، وقالت حينها: ”أنا فخورة لمكافحتي حتى اليوم ضد نوباتي، ولو خيروني ثانية لاخترته طوعا. نحن تلك الفئة القليلة من المجتمع التي تشعر أكثر، نطير فرحا لرؤية قوس قزح“.

ومرض اضطراب ثنائي القطب بحسب مايو كلينيك، عبارة عن حالة صحية عقلية تتسبب في تقلبات مزاجية مفرطة تتضمن الارتفاعات (الهوس أو الهوس الخفيف) والانخفاضات (الاكتئاب) العاطفية.