تولاي هارون عن شقيقتها الراحلة دينا...

أخبار النجوم

تولاي هارون عن شقيقتها الراحلة دينا: "ما ماتت.. مسافرة ومقطوعة الاتصالات"

تحدثت الفنانة السورية تولاي هارون عن شقيقتها الراحلة الفنانة دينا هارون، معتبرة أنها ليست متوفاة، قائلة: "دينا ما ماتت.. مسافرة.. وين ما بعرف.. مقطوعة الاتصالات.. بمكان هي ما بدها تحكي فيه مع حدا.. زعلانة منا.. بس رح يجي يوم شوفها". وذكرت هارون خلال برنامج "شو في ما في" موقف بعد وفاة شقيقتها، ذهبت للمستشفى الذي كانت تتعالج فيه دينا هارون، وترقد عند سريرها: "شفتها عم تبتسلمي.. وصحتني الممرضة… فكروني جنيت بس عم عيش حالات معها". ولم تستطع الفنانة تماسك نفسها، وبكت خلال حديثها: "هي دموع اشتياق.. وكتير بحاجتها وبشتاقلها وبحاجة شم ريحتها.. ابنها عم يعوضنا كتير وزوجها ما عم يقصر

تحدثت الفنانة السورية تولاي هارون عن شقيقتها الراحلة الفنانة دينا هارون، معتبرة أنها ليست متوفاة، قائلة: "دينا ما ماتت.. مسافرة.. وين ما بعرف.. مقطوعة الاتصالات.. بمكان هي ما بدها تحكي فيه مع حدا.. زعلانة منا.. بس رح يجي يوم شوفها".

وذكرت هارون خلال برنامج "شو في ما في" موقف بعد وفاة شقيقتها، ذهبت للمستشفى الذي كانت تتعالج فيه دينا هارون، وترقد عند سريرها: "شفتها عم تبتسلمي.. وصحتني الممرضة… فكروني جنيت بس عم عيش حالات معها".

ولم تستطع الفنانة تماسك نفسها، وبكت خلال حديثها: "هي دموع اشتياق.. وكتير بحاجتها وبشتاقلها وبحاجة شم ريحتها.. ابنها عم يعوضنا كتير وزوجها ما عم يقصر بشي".

وقالت إن الطفل كرم ابن الفنانة دينا هارون يعيش مع والده، مشيرة أنه يجب أن ينشأ في بيت والده ليتلقى التربية الصحيحة والمعنى الحقيقي للعائلة.

وأشادت تولاي هارون بزوج شقيقتها رجل الأعمال خلدون وليد، وطريقة تعامله مع ابنه كرم.

وتوفيت دينا هارون عام 2018، في العقد الرابع من عمرها، وذلك بعدما أجرت عملية "الزائدة الدودية"، وكانت تعاني من التهابات وأمراض أخرى، وخلال العملية حدثت لها التهابات شديدة في الدم، وأثر ذلك على وظائف أجهزة الجسم التي تدهورت.

وأشار مصدر طبي حينها أن الخطأ الذي أودى بحياتها هو إجراء العملية الجراحية، دون التنبه لوضعها الصحي.

بدأت دينا هارون حياتها الفنية عام 1999، بمسلسل "أحلام مؤجلة"، لكن شهرتها الحقيقية انطلقت في العام 2000، مع الفنان السوري ياسر العظمة في "مرايا"، ثم ابتعدت عام 2011، عن التمثيل، بعد تعرضها لتهديدات بالقتل، وعادت عام 2014، بعد غياب 3 سنوات عن الدراما السورية، في مسلسل "الحب كله" ضمن خماسية "استعدادًا للرحيل"، وكان آخر عمل قدمته.

يشار أن الفنانة السورية تولاي هارون دخلت مؤخرًا عالم الأزياء والموضة، بافتتاحها مشروعها الخاص بعيدًا عن التمثيل، وهو "مركز تولاي" للتجميل والأزياء بالعاصمة السورية دمشق.

وعلى الصعيد الفني، تشارك تولاي هارون في الجزء الحادي عشر من مسلسل "باب الحارة" بشخصية "زهور"، وتحضّر لأدء شخصية "الداية أم حسن" في الجزء الثاني من مسلسل "بروكار" .

 


 

قد يعجبك ايضاً