سمر عبدالعزيز: فيسبوك أحيا ذكرى وفا...

أخبار النجوم

سمر عبدالعزيز: فيسبوك أحيا ذكرى وفاتي بسبب عديمي الأخلاق

فوجئت الفنانة السورية سمر عبدالعزيز بخبر وفاتها وإغلاق حسابها الشخصي على موقع "فيسبوك" الخميس الماضي نتيجة التبليغات التي توجهت من قبل أشخاص مجهولين إلى إدارة الموقع بأن صاحبة هذه الصفحة قد توفت. وأوضحت عبد العزيز في اتصال مع "فوشيا" إنها كانت في منزلها وتقوم بطهي بعض أصناف الطعام عندما وصلها إشعار من تطبيق فيسبوك لتفاجأ بأنه عبارة عن "إحياء ذكرى وفاتها"، ما جعلها تنصدم وتتأثر نفسيا وارتبكت نتيجة ذلك. وأشارت الفنانة إلى أن عائلتها بالرغم من تعرضها للصدمة نتيجة هذا الخبر لكنها كانت أحد الداعمين لها، لافتة إلى أن المحبة الكبيرة التي أحيطت بها من قبل عائلتها وأصدقائها وزملائها الذين

فوجئت الفنانة السورية سمر عبدالعزيز بخبر وفاتها وإغلاق حسابها الشخصي على موقع "فيسبوك" الخميس الماضي نتيجة التبليغات التي توجهت من قبل أشخاص مجهولين إلى إدارة الموقع بأن صاحبة هذه الصفحة قد توفت.

وأوضحت عبد العزيز في اتصال مع "فوشيا" إنها كانت في منزلها وتقوم بطهي بعض أصناف الطعام عندما وصلها إشعار من تطبيق فيسبوك لتفاجأ بأنه عبارة عن "إحياء ذكرى وفاتها"، ما جعلها تنصدم وتتأثر نفسيا وارتبكت نتيجة ذلك.

وأشارت الفنانة إلى أن عائلتها بالرغم من تعرضها للصدمة نتيجة هذا الخبر لكنها كانت أحد الداعمين لها، لافتة إلى أن المحبة الكبيرة التي أحيطت بها من قبل عائلتها وأصدقائها وزملائها الذين تواصلوا معها للاطمئنان، كانت الدافع والحافز الأساسي لها للتماسك واستعادة قوتها.

img

وبينت عبدالعزيز أنها واحدة من الأشخاص الدقيقين جدا في اختيارها للأصدقاء عبر الفيسبوك، وأنها تتفقد كثيرا طلبات الصداقة التي تأتي إليها من أجل تجنب إضافة الصفحات المزورة والوهمية.

ولفتت إلى أن الفنانين يتوقعون في بعض الأحيان أن يتم تهكير صفحاتهم، لكنها لم تتوقع أن يحدث شيء بهذه البشاعة غير المتوقعة من أشخاص اعتبرتهم مليئين بالحقد والغل وانعدام الأخلاق على حسب قولها.

لتوجه سمر عبدالعزيز رسالة لمن فعل هذا التصرف غير الأخلاقي وفق وصفها وقالت: "إيماني بالله كبير والشر سيعود على أصحابه وأنا أؤمن بمقولة "لله در الحسد ما اعدله بدأ بصاحبه فقتله" والناس ماذا تزرع ستحصد في النهاية".

img

وكشفت الممثلة السورية سمر عبدالعزيز في الختام عن توقيعها عقدا لتكون حاضرة ضمن مسلسل "باب الحارة" بجزئه الحادي عشر للمخرج محمد زهير رجب وتأليف مروان قاووق وإنتاج قبنض ميديا، لاستكمال شخصية "وداد" التي ظهرت من خلالها في العمل ضمن جزئه العاشر، وهي الابنة الكبرى لـ "أم منصور- سلمى المصري"، تتصف بأنها فتاة أمية وعانس تبقى في منزل العائلة لتطبخ وتكنس وتنظف فقط، وتشعر بعقدة النقص لعدم تعلمها خاصة أن شقيقتها الصغرى متعلمة وكذلك أغلب بنات الحارة.

 


 

قد يعجبك ايضاً