بلاغات رسمية تتهم نهى نبيل وفوز الش...

أخبار النجوم

بلاغات رسمية تتهم نهى نبيل وفوز الشطي في "غسيل الأموال"

ما زالت قضية "غسيل الأموال" في الكويت تحظى بمتابعة قوية من جانب رواد التواصل الاجتماعي فضلًا عن اهتمام المسؤولين في البلد الخليجي بكل ما هو مستجد في تلك القضية، التي يتورط بها عدد من مشاهير الكويت والفاشينيستات، خاصة وأن البلاغات ترد على النيابة العامة بشأن تورط مشاهير جدد. ووفقّا لما كشفت عنه صحيفة "القبس" الكويتية من خلال مصادر مطلعة لديها، فإن هناك تحريات رسمية ستبدأ تجاه الفنانة فوز الشطي، والفاشينيستا نهى نبيل، حيث قالت المصادر إن النيابة العامة تسلمت وبشكل رسمي بلاغات جديدة في قضية "غسيل الأموال" وتضخم حسابات بعض المشاهير، وجاءت تلك البلاغات ضد المذكورتين. وأوضحت المصادر أن هناك

ما زالت قضية "غسيل الأموال" في الكويت تحظى بمتابعة قوية من جانب رواد التواصل الاجتماعي فضلًا عن اهتمام المسؤولين في البلد الخليجي بكل ما هو مستجد في تلك القضية، التي يتورط بها عدد من مشاهير الكويت والفاشينيستات، خاصة وأن البلاغات ترد على النيابة العامة بشأن تورط مشاهير جدد.

ووفقّا لما كشفت عنه صحيفة "القبس" الكويتية من خلال مصادر مطلعة لديها، فإن هناك تحريات رسمية ستبدأ تجاه الفنانة فوز الشطي، والفاشينيستا نهى نبيل، حيث قالت المصادر إن النيابة العامة تسلمت وبشكل رسمي بلاغات جديدة في قضية "غسيل الأموال" وتضخم حسابات بعض المشاهير، وجاءت تلك البلاغات ضد المذكورتين.

وأوضحت المصادر أن هناك أسماء أخرى وردت ضدها بلاغات رسمية وسيتم التحري بشأنهم أيضًا ولكنها أسماء غير معروفة بشكل كبير في "السوشال ميديا"، حيت تسلمت النيابة بلاغات ضدهم سيتم التحري بشأنها واتخاذ ما يلزم من إجراء قانوني حيالهم.

img

وفي السياق ذاته أفرج مصدر أمني في الكويت عن اسم الفاشنيستا التي أقدمت على سحب مبلغ مالي من رصيدها البنكي بأحد المصارف رغم تجميد حسابها بقرار من النيابة العامة والتحفظ على أموالها في ظل إدراج اسمها بين قوائم المتهمين بغسيل الأموال، حيث جاءت من بين الـ10 مشاهير الذين تم اتخاذ قرار رسمي بحقهم، مستغلة خطأ بتعميم رقمها المدني.

وقال المصدر لصحيفة "القبس" المحلية إن الفاشنيستا المقصودة هي مريم رضا المشهورة بلقب "مرمر" والتي سبق أن صدر بحقها قرار من النائب العام بتجميد حسابها المصرفي ومنعها من السفر وبرفقتها تسعة من أبرز المشاهير في الكويت.

وشددّ المصدر على أن الفاشنيستا مريم سحبت بعد إصدار قرار بتجميد حسابها مبلغ 40 ألف دينار، (نحو 131 ألف دولار) من أحد البنوك، مستغلة وجود خطأ برقمها المدني الذي عممته الجهات الأمنية على البنوك بالرغم من صحة اسمها الذي تم تعميمه.

وكانت قد أحالت وحدة التحريات المالية نهاية يوليو الماضي، عشرة بلاغات ضد متهمين جدد بغسيل الأموال، إضافة إلى المشاهير العشرة الأوائل الذين صدر بحقهم قرار منع السفر وتجميد حسابات، فيما تباينت المعلومات المتداولة بشأن المتهمين العشرة الجدد بين من أكد أنهم جميعًا من المشاهير وبين من أكد أن من بينهم شخصيات غير معروفة


 

قد يعجبك ايضاً