طليق نايا ريفيرا يكسر حاجز الصمت وينعاها بكلمات مؤثرة
مشاهير أخبار المشاهير
26 يوليو 2020 11:25

طليق نايا ريفيرا يكسر حاجز الصمت وينعاها بكلمات مؤثرة

avatar محمد الشعراوي

كسر الممثل الأمريكي ريان دورسي، طليق ووالد ابن الممثلة الراحلة عن عالمنا غرقًا ”نايا ريفيرا“، حاجز الصمت الذي كان قابعًا فيه على مدى أسبوعين حزنًا على رحيلها، ودوّن كلمات مؤثرة في حسابه عبر موقع ”إنستغرام“ ناعيًا إياها وذلك بعدما شوهد وهو يبكي أمام بحيرة ”بيرو“ التي أنهت حياة والدة ابنه.

وقال دورسي إنه لا توجد كلمات تصف مدى الحزن الذي تركته نايا ريفيرا برحيلها المفاجئ، مشيرًا إلى أنه كان يسبح معها قبل وقوع الحادث بيوم واحد.

ووصف ريان دورسي الحياة بأنها ”ظالمة“ إلا أنه ورغم هذا فهو ممتن لكل اللحظات التي قضتها معه نايا ريفيرا في هذه الحياة، والتي تكللت بإهدائها ابنهما ”جوزي“ واصفًا إياه بالطفل الذكي والجميل.

وكشف الزوج السابق للممثلة نايا ريفيرا أنها لم تكن ترغب في التقاط صور توثق لحظات حياتها إلا أنه لم يكن يستمع إلى حديثها ولذلك فهو سعيد؛ لأنه الآن يمتلك ذكريات من هذه اللقطات التي تجعله يستطيع أن يشاركها مع ابنهما.

وتابع الممثل الأمريكي أنه لديه مئات وربما آلاف من مقاطع الفيديو التي سيشاركها مع طفله ”جوزي“، ومن خلالها سيعرّفه كيف كانت والدته تحبه وكم حظيا بأوقات مرحة وممتعة.

واختتم ريان دورسي حديثه قائلًا: ”الحياة تتأرجح بين الجيد والسيئ ولكن بوجود جوزي سيقل الجزء السيئ؛ لأن جزءًا منك معي. نفتقدك وسنحبك دومًا“.

وخيّم الحزن مؤخرًا على الجمهور والوسط الفني بعد الإعلان رسميًا عن وفاة نايا ريفيرا Naya Rivera رسميًا عن عمر 33 عامًا بعد أيام من اختفائها في بحيرة بيرو في كاليفورنيا.

وذكر رئيس شرطة مقاطعة فينتورا بيل أيوب، في مؤتمر صحفي، أنه تم العثور على الجثة، في بحيرة ”بيرو“ جنوب كاليفورنيا، مشيرًا إلى أنها كانت طافية على سطح الماء في المنطقة الشمالية الشرقية للبحيرة، والتي يبلغ عمق المياه فيها ما بين 35 و 60 قدمًا (10 إلى 18 مترا).

وأوضح رئيس الشرطة أن وفاة نايا ريفيرا كانت بسبب الغرق وليست هناك شبهة انتحار في القضية، لاسيما وأن طفلها صاحب الأربع سنوات ذكر في أقواله أنها نزلت للماء للسباحة ولم تعد أبدا، حيث اختفت تحت سطح الماء ثم فقدت حياتها.

ولفت إلى أن النجمة الأمريكية لم تكن ترتدي سترة النجاة بينما كان ابنها يرتدي واحدة عندما تم العثور عليه نائما داخل القارب حيث كان في انتظارها.

يُشار إلى أن ريفيرا لعبت دور ”سانتانا لوبيز“، وهي مشجعة غنائية في 113 حلقة من الكوميديا الموسيقية ”غليي“.