متحرش يستنجد برانيا يوسف بعدما فضحته.. كيف ردت عليه؟

أخبار

متحرش يستنجد برانيا يوسف بعدما فضحته.. كيف ردت عليه؟

تكلّلت الحملة التي شنّتها بعض النجمات في مصر بعنوان "افضحي متحرش"؛ بالنجاح، وذلك بعدما أعلنت الفنانة رانيا يوسف، أن الحملة أتت بثمارها بعد اعتذار أحد المتحرشين بها الذين قامت بالتشهير بهم قبل أيام عبر حساباتها بمواقع التواصل، طالبًا منها العفو والسماح لتعرضه لمشاكل جمة وصفها بخراب لبيته، وأن حل تلك الأمور متوقف على قبول رانيا لاعتذاره. نص رسالة المتحرش المعتذر للفنانة رانيا يوسف جاءت كالأتي: "أستاذة رانيا ارجوكي أقبلي اعتذاري وأنا متأسف جدا لحضرتك بس ارجوكي أنا بيتي هيتخرب أقبلي اعتذاري أنا راجل على الله.. أنا أسف جدا لحضرتك .. أستاذة رانيا جوازتي هتبوظ بعد ما تعبت عشانها ارجوكي ربنا

تكلّلت الحملة التي شنّتها بعض النجمات في مصر بعنوان "افضحي متحرش"؛ بالنجاح، وذلك بعدما أعلنت الفنانة رانيا يوسف، أن الحملة أتت بثمارها بعد اعتذار أحد المتحرشين بها الذين قامت بالتشهير بهم قبل أيام عبر حساباتها بمواقع التواصل، طالبًا منها العفو والسماح لتعرضه لمشاكل جمة وصفها بخراب لبيته، وأن حل تلك الأمور متوقف على قبول رانيا لاعتذاره.

نص رسالة المتحرش المعتذر للفنانة رانيا يوسف جاءت كالأتي: "أستاذة رانيا ارجوكي أقبلي اعتذاري وأنا متأسف جدا لحضرتك بس ارجوكي أنا بيتي هيتخرب أقبلي اعتذاري أنا راجل على الله.. أنا أسف جدا لحضرتك .. أستاذة رانيا جوازتي هتبوظ بعد ما تعبت عشانها ارجوكي ربنا يسترها عليكي".

وقبلت رانيا اعتذار الشاب التي أخفت هويته، وذلك بتعليقها على الصورة قائلة: "مش عيب أن الواحد يغلط ويعتذر، وإحنا بنقبل الاعتذار، والحمدلله ان الحمله بدات تجيب نتائجها والناس تحس إنها بتغلط في حق ناس آخرين وبتاخذ حق مش من حقها".

وبرزت حملة "افضحي متحرش" بعد واقعة الشاب المصري أحمد بسام زكي الذي تصدر حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، إثر توجيه اتهامات له من جانب 50 فتاة بالتعدي عليهن بالقول والفعل وإكراههن على ممارسات منافية للآداب بالتهديد والإكراه وسط اتهامات أخرى بالاغتصاب والاعتداء الجنسي.

وانقسم متابعو رانيا يوسف بين مؤيد ومعارض، حيث عبّر أحدهم عن عدم تصديقه لنص المحادثة، واصفًا إياه بالمفبرك بقوله: "المحادثة ديه فوتوشوب وانتي اخترعتيها عشان تباني إنك علي حق".

فيما وافقها أحدهم بقوله: "مهما كتروا أعدائك وقلوا أدبهم استمرى انتى صح برافو عليكي".

وعاتبتها أخرى على قبولها الاعتذار، حيث رأت أنه من الأولى تقديمه للمحاكمة، قائلة: "حقك تقبلي الاعتذار طبعا.. بس فى اعتقادى الشخصى أنه مش حاجه صح.. لازم متحرشين كتير يتعاقبوا بالسجن عشان يكونوا عبرة لغيرهم لأنهم مجرمين.. والاعتراف بالغلط ده خوف مش احساس بالذنب إطلاقا".

وكانت الفنانة المصرية رانيا يوسف، قد توعدّت المتحرشين بها "لفظيًا" بنشر صورهم يوميًا على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي وذلك في إطار فضحهم بسبب ما يقومون به من فعل غير أخلاقي، منوهة إلى أنها ستواصل ذلك رغم تلقيها تهديدات من المتحرشين بها رافضة الكشف عن محتوى التهديد ولكنها أكدت أنها تجهز ملفًا كاملًا للتقدم به للنيابة العامة لمقاضاة جميع من تحرشوا بها.

واعترفت رانيا يوسف في وقت سابق بتعرضها للتحرش اللفظي، قائلة: "نعم تعرضت للتحرش.. كلمة تعاني منها كل امرأة من سنوات طويلة وحتى هذه اللحظة نعاني منها وكأنه شبح يطاردنا في كل مكان"، وتطرقت إلى واقعة متحرش الجامعة الأمريكية، قائلة: "حادثة الشاب الذي تحرش بأكثر من فتاه ليست فردية بل هناك العشرات أو آلاف مثل هذا الشاب يبيحيون لأنفسهم التحرش بأنواعه لمجرد أنه الأقوى وهذا غير صحيح!".


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً