الفنانة عبير بيبرس تدلي بأقوالها أم...

أخبار النجوم

الفنانة عبير بيبرس تدلي بأقوالها أمام النيابة بشأن قتل زوجها

أدلت الفنانة المصرية عبير بيبرس بأقوالها أمام النيابة العامة اليوم في قضية اتهامها بقتل زوجها رجل الأعمال عمرو السيد عبدالله، حيث برأت نفسها من الاتهام بقتله قائلة: "وقع على زجاج مكسور وطلبتله الإسعاف". وأضافت عبير بيبرس في اعترافاتها التي تمت أمام نيابة البساتين بوسط القاهرة، أنها تزوجت من صاحب شركة مقاولات منذ 8 أشهر، وبعد مرور الأشهر الأولى للزواج وسط سعادة بينهما، بدأت المشكلات بينهما بتعديه عليها بالضرب والسبّ. وأضافت في أقوالها بالقضية التي تحمل رقم 5589 لسنة 2020، أنه في يوم الحادث نشبت مشاجرة مع زوجها بسبب خلافات مالية بينهما، موضحة: "كان مستلف مني فلوس، وكان معاه مشكلة مع

أدلت الفنانة المصرية عبير بيبرس بأقوالها أمام النيابة العامة اليوم في قضية اتهامها بقتل زوجها رجل الأعمال عمرو السيد عبدالله، حيث برأت نفسها من الاتهام بقتله قائلة: "وقع على زجاج مكسور وطلبتله الإسعاف".

وأضافت عبير بيبرس في اعترافاتها التي تمت أمام نيابة البساتين بوسط القاهرة، أنها تزوجت من صاحب شركة مقاولات منذ 8 أشهر، وبعد مرور الأشهر الأولى للزواج وسط سعادة بينهما، بدأت المشكلات بينهما بتعديه عليها بالضرب والسبّ.

وأضافت في أقوالها بالقضية التي تحمل رقم 5589 لسنة 2020، أنه في يوم الحادث نشبت مشاجرة مع زوجها بسبب خلافات مالية بينهما، موضحة: "كان مستلف مني فلوس، وكان معاه مشكلة مع زوجته الأولى، والمشكلة بيننا كبرت لمشاجرة".

وتابعت بيبرس: "بعد أن تطورت المشاجرة في زجاج في مكتبة جوه شقتي اتكسر ووقع على الأرض وبعدها لقيت جوزي سقط فوق الزجاج واتصاب بزجاجة في صدره".

واختتمت: "طلبت له الإسعاف عشان تنقذه لكنه لفظ أنفاسه الأخيرة".

وكان قد حرص "فوشيا" على كشف المزيد من تفاصيل الحادث، بالاستماع لطرف آخر فتوجه إلى شقيقة رجل الأعمال الراحل عمرو السيد عبدالله، والتي تحدثت عن كواليس علاقتهما كاشفة عن مفاجآت ربما تغير مسار التحقيقات الجارية مع المتهمة عبير بيبرس.

وقالت شقيقة عمرو إن الجريمة من المستحيل أن تكون بسبب مشاجرة، لأن شقيقها تكوينه الجسدي قوي ولا يمكن أن يموت بهذه الطريقة، خاصة أن الطعنة كانت من الصدر وليس الظهر، وأنه ربما كان هناك مساعدة للمتهمة من شخص آخر في الجريمة، خاصة أنها لاحظت علامات أثناء النظرة الأخيرة عليه تؤكد أنه كان هناك تقييد لقدميه، وكذلك إصابة بإحدى القدمين.

وأضافت: "تفاجأنا بأن تقرير الطبيب الأولى كان مكتوب به أن الوفاة سببها أزمة قلبية وهو ما تم إبلاغنا به في البداية" متهمة زوجته عبير بيبرس بإخفاء الجرح وإلباسه ملابس نظيفة لتبدو الوفاة طبيعية، مستطردة: "كاد يتم الدفن دون التوصل للحقيقة لولا العلامات التي لاحظناها على جثمانه، وإصرارنا على وصول الشرطة للتحقيق في الأمر ما أدى لكشف الجريمة".

وتابعت شقيقة الراحل أنه كانت هناك خلافات كبيرة بينه وبين زوجته عبير بيبرس، وأنه تزوجها في البداية عرفيًا قبل أن تسرق أمواله ومتعلقاته لتجبره على الزواج منها رسميًا، وتشترط عليه تطليق زوجته الأولى، وقد استجاب لكل طلباتها، مؤكدة أنها ليست فنانة ولكنها ربة منزل وأن شقيقها لم يعتدِ عليها يومًا.

وأكدت أن التحقيقات ستثبت أن كل هذا الكلام صحيح مطالبة بتحقيق العدالة والقصاص لشقيقها من زوجته، لأنه لم يكن يستحق هذه النهاية.

وكان قاضي المعارضات قد أمر بتجديد حبس عبير بيبرس 15 يوما على ذمة التحقيقات، وصرحت النيابة بتشريح جثة المجني عليه وتحريز الزجاج مع مضاهاته آثار الدماء عليه بدماء الضحية.


 

قد يعجبك ايضاً