شمس الكويتية تدشن موقعًا للحالات النفسية..والجمهور يحذرها من الدجل!
مشاهير أخبار المشاهير
10 يوليو 2020 18:50

شمس الكويتية تدشن موقعًا للحالات النفسية..والجمهور يحذرها من الدجل!

avatar فارس سالم

دشنت الفنانة الكويتية شمس موقعا إلكترونيا يختص بعلاج الحالات النفسية والاتصال الروحاني والطاقي مع الأشخاص المرضى، مؤكدة أنها تسعى لتنفيذ هذه الفكرة منذ فترة طويلة ولكنها كانت تنتظر إتمام دراستها حتى تستطيع أن تمتلك الخبرة الكافية.

ونشرت شمس عبر صفحتها الشخصية في إنستغرام، مجموعة من الشهادات التي حصلت عليها والترخيص لإنشائها هذا الموقع، حيث علقت قائلة: ”تم وبحمد الله إطلاق موقع shams guru وذلك فقط للاستشارات المذكورة في الشهادات الموجودة في ملف الصوت.. وسيكون المركز للحالات النفسية والاتصال الروحي والطاقي“.

وتفاعل عدد كبير من الجمهور مع المنشور، وجاءت التعليقات: ”مبرووك يا شمس فكرة جميلة بس احذزي من الدجل.. الاتصال الروحاني علم كبير فهل انتي علي ثقة من فمهه.. مبروك يا شمس بالتوفيق كلنا محتاجين تأهيل نفسي وروحاني.. مبرووك يا حبيبتي وبالتوفيق“.

 

يذكر أن الفنانة شمس الكويتية، كانت قد فاجأت متابعيها على السوشيال ميديا بتصريح جريء كعادتها، معلنة تفضيلها وحبها للأحذية أكثر من العلاقات الرومانسية مع الرجال الذين عرفتهم في حياتها.

وقالت شمس عبر مقطع فيديو لها عبر تطبيق ”سناب شات“:“من مثلي هيكون يوم 2 يوليو في المطار.. أنا من الحين مجهزة الشنط.. آخر شيء فاضل عندي هي شنطي الهاندباك وشنطي الشوزات لأن دول عندي قصة كده شيء داخل في القلب والحب والحنان والرومانسية والعاطفة وكل شيء“.

وتابعت :“الرومانسية كلها مخبيتها حق جزمي.. يعني أنا أحب نعالي وجذمتي أكتر من أي علاقة رومانسية دخلتها في حياتي.. دي حقيقة“.

وكانت الفنانة الكويتية شمس قد قالت في تصريحات سابقة إن فشل تجاربها الزوجية السابقة هو السبب في نجاحها فنياً ودراسياً، مؤكدة أنها لو كانت نجحت في زواجها لكانت تعمل ”طقاقة“ بالأعراس ولما استطاعت التغلب على ظروف الحياة على حد قولها.

وقالت شمس في فيديو نشرته عبر إنستغرام: ”أنا هالمرحلة صرت أحب نفسي بشكل صح.. وسبب فشلي في علاقتي الأخيرة لأن دي الوحيدة اللي أقدر أقول إنها فشلت.. قبل كدة مو كانت علاقات كانت دروس“.

وأضافت: ”بشكرهم كلهم.. فشل العلاقات هو اللي قواني ولولا كده كان زماني طقاقة في الأفراح.. وإلا كان زماني متجوزة واحد يصرف عليا كثير ملايينه ولا كنت درست ولا كنت اتعلمت.. هما كانوا جايين رسل يعلموني في كل دمعة في كل قهرة كانت درس“.

وأشارت: ”لكن علاقتي الأخيرة كانت المفروض تنجح لأني المفروض إني فاهمة ولكن فجأة صحيت الصبح لقيت باي باي ما ننفع لبعض بقول تألمت ساعات وبكيت ساعات لكن فهمت الرسالة.. أنا حبيت نفسي الكبرى ولم أحب نفسي الصغرى حبيت السيارات والفن والفلوس وما اهتميت بشمس ذاتها“.