ابنة رجاء الجداوي تنفعل على مشيعين...

أخبار النجوم

ابنة رجاء الجداوي تنفعل على مشيعين لجثمان والدتها: مش عاوزاها تشيل ذنوب

انفعلت أميرة ابنة الفنانة الراحلة رجاء الجداوي على الحاضرين خلال مراسم دفن والدتها، والتي وافتها المنية صباح اليوم الأحد، بعد إصابتها بفيروس كورونا والذي تسبب في تدهور حالتها الصحية وانخفاض الأكسجين بالدم. وجاء انفعال أميرة، علي الحاضرين بسبب قيام بعضهم بالبكاء بصوت عالٍ والدخول في مرحلة "النحيب" وهو ما أغضبها بشدة، قائلة: "أرجوكم اللي مش هيقدر يمسك نفسه يمشي ويخرج أنا مش عاوزاها تشيل ذنوب.. قول إنا لله وإنا إليه راجعون". وكانت حالة رجاء الجداوي قد تدهورت في الأسابيع الأخيرة حتى اضطر الأطباء إلى وضعها على جهاز تنفس اختراقي حنجري، بسبب قلة نسبة الأكسجين في جسدها.        

انفعلت أميرة ابنة الفنانة الراحلة رجاء الجداوي على الحاضرين خلال مراسم دفن والدتها، والتي وافتها المنية صباح اليوم الأحد، بعد إصابتها بفيروس كورونا والذي تسبب في تدهور حالتها الصحية وانخفاض الأكسجين بالدم.

وجاء انفعال أميرة، علي الحاضرين بسبب قيام بعضهم بالبكاء بصوت عالٍ والدخول في مرحلة "النحيب" وهو ما أغضبها بشدة، قائلة: "أرجوكم اللي مش هيقدر يمسك نفسه يمشي ويخرج أنا مش عاوزاها تشيل ذنوب.. قول إنا لله وإنا إليه راجعون".

وكانت حالة رجاء الجداوي قد تدهورت في الأسابيع الأخيرة حتى اضطر الأطباء إلى وضعها على جهاز تنفس اختراقي حنجري، بسبب قلة نسبة الأكسجين في جسدها.

و ووري جثمان النجمة الراحلة رجاء الجداوي، الثرى، اليوم الأحد، بمقابر الأسرة في منطقة البساتين بالقاهرة، بمشاركة عدد محدود من نجوم الفن، في ظل الإجراءات الاحترازية المتبعة لمواجهة فيروس كورونا.

يذكر أن جثمان الراحلة قد وصل إلى المقبرة بمعرفة الطب الوقائي داخل تابوت حديدي، كإجراء احترازي إثر وفاة الفنانة متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا.

وأقامت أسرة الفنانة الراحلة صلاة الجنازة على جثمانها عقب وصولها في مقابر البساتين بوسط القاهرة، وسط التزام بالإجراءات الاحترازية نظرًا لتداعيات انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وحرص الحضور على ارتداء الكمامات، وتم دفنها بمعرفة فريق الطب الوقائي المعني بدفن مرضى كورونا مطالبين الجميع بعدم الدخول للمقبرة والحرص على عدم التجمع قدر الإمكان، كما دون الطب الوقائي على جثمانها الذي ظهر ملفوفًا في كيس خاص بمرضى كورونا "احذر الإصابة بالعدوى".

ومن بين الفنانين الذين حضروا مراسم الدفن: ميرفت أمين، ودلال عبد العزيز، وفيفي عبده، والنجمة الشابة شيماء سيف وزوجها محمد كارتر، ونقيب الممثلين أشرف زكي، ولوحظ أنهم جميعا اتخذوا إجراءات احترازية مثل ارتداء الكمامات والأقنعة الزجاجية الواقية.

ورحلت رجاء الجداوي في الساعات الأولى من صباح الأحد عن عمر ناهز 81 عاما، بعد صراع مع فيروس كورونا، الذي نقلت بسببه لمستشفى العزل بمحافظة الإسماعيلية وظلت هناك لمدة 43 يوما.

 


 

قد يعجبك ايضاً